مع انخفاض الحرارة.. الطب البيطري يحذر من «حمى الأغنام»

أثناء الكشف على بعض الأغنام (اليوم)

لطيفة الملحم - الهفوف

حذر الطبيب البيطري إبراهيم الملحم من انتشار الحمى القلاعية للأغنام بالاحساء في ظل انخفاض درجة الحرارة، وقال خلال حديثه لـ«اليــوم»: بدأت الاحظ ارتفاعا في نسبة إصابة الأغنام بالمرض في السنوات الأخيرة مقارنة بسنوات العمل الأولى، ومن هنا لابد من برنامج وطني على مستوى عالٍ؛ لدراسة المرض في المملكة ومعرفة دور الأغنام في وبائية المرض وانتشاره بالذات في الأبقار وبقية الأنواع الأخرى ذات الصِّلة.

وأردف قائلا: «لابد من مشروع وطني عملاق لفهم وبائية المرض، ورغم أنه يصيب الحيوانات ذات الظلف المشقوق إلا أن الأبقار هي النوع الذي يصيبه دوما وتظهر الأعراض فيه بصورتها الحادة الشديدة من تقرح وتفسخ لأنسجة الفم واللسان وسيلان وأمخطة من الفم والأنف وعرج واضح بالأرجل، كما أن الإصابة في الأبقار غالبا ما تكون على هيئة وباء يجتاح أعدادا كبيرة ويلفت إليه الأنظار، أما في الأغنام فالصورة غالبا ما تكون أقل حدة بكثير مما هي عليه الأبقار، فأعراض المرض لا تأخذ الصورة المتعارف عليها، بل صورة تتشابه في كثير من جوانبها مع أمراض أخرى كأعراض العرج البسيط وقد تكون في أعداد قليلة مما يجعلها تشكُل حتى على الطبيب العام فيضطر معها للاستعانة بمختبر بيطري قريب «مختبر التشخيص البيطري بالأحساء» لتأكيد التشخيص الأولي وعزل الفيروس من الأنسجة المصابة.

لطيفة الملحم - الهفوف نوفمبر 26, 2017, 3 ص