أشاد سموه بجهود الفرق التطوعية في الشرقية

الأمير أحمد بن فهد : ضرورة التنسيق بين مختلف الجهات لمواجهة الأزمات والكوارث

أشاد صاحب السمو الملكي الأمير أحمد بن فهد بن سلمان بن عبدالعزيز نائب أمير الشرقية بجهود المتطوعين والفرق التطوعية في المنطقة الشرقية، مؤكداً أن رؤية المملكة 2030

وبرنامج التحول الوطني جاءت محفزةً للجهود التطوعية لما لها من أهمية للاسهام في التنمية.

جاء ذلك خلال الاجتماع الذى عقده سموه بديوان الإمارة، بحضور مدير إدارة الدفاع المدني بالشرقية العميد راشد بن صالح المري، والفرق التطوعية بالمنطقة الشرقية لبحث استعداداتها للمشاركة في الاسناد في حالات الكوارث والأزمات لا قدر الله .

وأكد سموه على ضرورة التنسيق بين مختلف الجهات لمواجهة الأزمات والكوارث، والاستعداد لتقديم الاسناد للجهات المعنية في حالات الكوارث، والحرص على تجنب المخاطرة في بعض الحالات حتى حضور الجهات المعنية، مع تزويد المتطوعين بآليات وطرق التعامل في مختلف الحالات، وتدريبهم وتأهيلهم، متمنياً سموه التوفيق للجنة وأعضاءها.

فيما قدم مدير الدفاع المدني بالشرقية العميد راشد المري، باسمه وباسم منسوبي الدفاع المدني وأعضاء اللجنة من الفرق التطوعية والمتطوعين الشكر والتقدير لصاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية، وصاحب السمو الملكي الأمير أحمد بن فهد بن سلمان بن عبدالعزيز نائب أمير المنطقة الشرقية، على دعمهما واهتمامها بتحفيز الجهود التطوعية، وتحفيز المتطوعين لتقديم جهودهم عبر التنسيق مع الجهات المعنية.

image 0

image 1

image 2

اليوم - الدمام نوفمبر 25, 2017, 1:43 م