إطلاق مبادرتين لدعم وتأهيل القيادات الشابة للحوار العالمي

ابن معمر أطلق منصة تأهيل القيادات الشابة خلال مؤتمر صحفي أمس

أطلق مركز الملك عبدالعزيز للحوار الوطني بالتعاون مع سلام للتواصل الحضاري مبادرتين ضمن توجهاته المستقبلية في إطار رؤية المملكة 2030.

وترتكز المبادرتان الجديدتان على دعم الشباب وتأهيلهم وتمكينهم في مجالات الحوار والتواصل لبناء صورة ذهنية حقيقية وإيجابية عن المملكة في مختلف المحافل الدولية، ولتقديم منجزات المملكة الحضارية والنهضة التي تمر بها، وإبراز دورها الرائد في التعايش وبناء السلام العالمي.

وقال الأمين العام للمركز والمشرف العام على مشروع سلام للتواصل الحضاري فيصل بن معمر، خلال مؤتمر صحفي عُقد بمقر المركز بالرياض، إن إعلان المركز عن برنامج تأهيل القيادات الشابة للحوار العالمي، يأتي ضمن الجهود المتنوعة التي يقوم بها المركز لتوضيح الصورة الحقيقية للمجتمع السعودي، كذلك الاستفادة من الدراسات التي قام بها مشروع سلام للتواصل الحضاري من خلال رصده لأبرز القضايا التي تثيرها بعض وسائل الإعلام الدولية بصورة مغلوطة عن المملكة، بما يؤثر على صورتها الذهنية في بعض دول العالم، وتم تطوير البرنامج بالتعاون مع أكاديمية الحوار للتدريب للاستفادة من خبراتها في مجالات التدريب على الحوار والاتصال، وبما تملكه من إمكانات ومدربين معتمدين في هذا المجال. كما أعلن المركز بالتعاون مع سلام للتواصل الحضاري مسابقة سلام للأفلام القصيرة، حيث يأتي إطلاق برنامج تأهيل القيادات الشابة للحوار العالمي ومسابقة سلام للأفلام القصيرة في إطار توجهات المركز الجديدة التي ترتكز على تفعيل أدوات الحوار ووسائله لترسيخ التعايش وتعزيز اللحمة الوطنية وبناء الصورة الذهنية الإيجابية من خلال مواءمة نشاطاته مع رؤية 2030. وأوضح ابن معمر، أن البرنامج يستهدف الشباب من الجنسين من الفئة العمرية 18 - 35 عاما، مبينا أنه سيتم اختيار 50 مشاركا ومشاركة كمرحلة أولى لإعدادهم وتأهيلهم عبر برنامج لمدة ثلاثة أشهر يتم من خلاله تدريبهم في مقر المركز أو في المواقع والجهات التي تخدم أهداف البرنامج على برامج التواصل والحوار بإقامة ورش عمل تدريبية ومناظرات عملية وزيارات ميدانية، إضافة إلى تزويدهم بنتائج الدراسات التي أجراها مشروع سلام للتواصل الحضاري والتي تعزز بناء الصورة الايجابية عن المملكة.

وأوضح المركز، أن هناك مسارين للمشاركة في المسابقة، الأول: مشاهد تمثيلية أو وثائقية قصيرة، والثاني: الرسوم المتحركة (إنيميشن) تحمل معاني سامية لرسالة المملكة الإنسانية والحضارية.

كما حدد المركز 22 فبراير القادم كآخر موعد لاستلام الأعمال المشاركة، فيما رصد جوائز مالية للفائزين تبلغ قيمتها 150 ألف ريال.

image 0

.. ويكشف عن المبادرات التي سيطلقها مركز الحوار قريبا (تصوير: فارس آل سعد)

خلف الخميسي - الرياض نوفمبر 20, 2017, 3 ص