الفنان الكويتي الكوميدي خالد العجيرب في حديث رياضي:

أكره التعصب وأشجع الهلال والنصر

خالد العجيرب

خالد العجيرب ممثل كوميدي كويتي من مواليد 16 فبراير 1971 كان يهوى الفن منذ صغره ودرس في المعهد العالي للفنون الموسيقية، لكنه كان يريد أن يصبح ممثلا وأثناء عمله في إحدى الوزارات التقى بأحد الفنانين وطلب منه الانتساب للمجال الفني، وبالفعل قام الفنان بمساعدته ودخل الفن عبر الأدوار الصغيرة لكنه بدأ بأخذ الأدوار ذات المساحة الكبيرة خلال اشتراكه بالأعمال العديدة من المسلسلات والمسرحيات.

العجيرب كان لنا معه هذا الحوار القصير:

  • ما هي علاقتك بالرياضة حاليا؟

  • علاقتي بالرياضة حاليا.. أستطيع القول: إنها جيدة وليست ممتازة بحكم كبر السن ومشاغل العمل التي لا تتوقف وهذا ليس بسليم ولكن ان شاء الله تتحسن العلاقة بالرياضة بقادم الأيام خصوصا أنني أمارس رياضة المشي لكن ليس بشكل دائم.

  • ما هي الرياضة المفضلة لديك؟

  • بكل تأكيد كرة القدم وبإدمان وأمارسها بين الوقت والآخر واحرص عليها بشكل كبير لما فيها من فوائد كبيرة، كما أنني اتابع المباريات الجماهيرية عبر التليفزيون.

  • ماذا عن هوايتك منذ الصغر؟

  • كنت أمارس كرة القدم بالمدرسة أو خارجها وهي الهواية منذ الصغر.

  • ما هو النادي المفضل لديك عربيا؟

  • بالمملكة أشجع الهلال والنصر معاً وان كنت اميل اكثر للعالمي فريق النصر ولكني احترم الهلال وأفرح لفوزه.

  • ما هو النادي المفضل لديك عالميا؟

  • النادي المفضل عالميا هو برشلونة وأحرص على متابعة مبارياته، خصوصا الكلاسيكو أمام ريال مدريد.

  • مَنْ هو اللاعب المفضل لديك على مستوى العالم؟

  • اللاعب الفرنسي ومدرب ريال مدريد الحالي زين الدين زيدان هو نجمي المفضل عالميا وكنت استمتع بما يقدمه من ابداع ومتعة كبيرين وما زال يمتلك حس الإمتاع والابداع بعدما توجه للتدريب.

  • هل انت متابع جيد للأخبار الرياضية؟ وما هي الوسيلة المفضلة للحصول عليها؟

  • بصراحة ما اقدر اقول عن متابعتي للأخبار انها جيدة اتابعها اذا كانت هناك بطولات كبيرة او احداث رياضية مهمة مثل كأس العالم وبطولة الخليج وعن وسيلة الأخبار سابقا كانت القنوات التليفزيونية والآن حلت محلها مواقع التواصل الاجتماعي التي جعلت العالم كله بين يديك.

  • ما رأيك في ظاهرة التعصب الرياضي؟

  • ظاهرة التعصب ظاهرة غير حضارية ومزعجة جدا وتخلق عداوات بين الأشخاص والأصدقاء حتى ان كانت بغير قصد، التعصب عموما هو صفة غير حميدة وبالتحديد التعصب الرياضي الذي من المفترض ألا يكون موجودا بالبيئة الرياضية لأنها تعلمنا الأخلاق الرياضية والروح الرياضية وظاهرة التعصب لا تتناسب مع الرسالة السامية للرياضة.

  • نصيحة تقدمها للشباب في هذا الوقت الذي أصبح اهتمامه في منصة التواصل الاجتماعية؟

  • أحب أن أقول للشباب: لا بد أن يحافظوا على صحتهم ما داموا شبابا وان يخصصوا للرياضة وقتها الذي تستحقه ولكني احب بعد ان أوجه نصيحة لمَنْ تعدوا مرحلة الشباب بالتأكيد ان المرحلة العمرية تقيد من ممارسة الشخص للرياضة ولكن الرياضة تصبح ضرورة لمن تعدوا مرحلة الشباب للوقاية بإذن الله من الأمراض التي قد يكونون عرضة لها.

اليوم - الدمام نوفمبر 17, 2017, 3 ص