«عباس»: فلسطين المستقلة وعاصمتها القدس آتية لا محالة

واس - رام الله

قال الرئيس الفلسطيني محمود عباس، إن فلسطين الحرة والمستقلة على حدود الرابع من يونيو عام 1967، وعاصمتها القدس الشرقية آتية لا محالة.

وأضاف، في الذكرى التاسعة والعشرين لإعلان الاستقلال، أن الرئيس ياسر عرفات - رحمه الله - عندما أعلن قيام الدولة الفلسطينية عام 1988، إنما أراد أن يرسل رسالة سلام للعالم، وأن يستثمر سياسياً تضحيات الشعب الفلسطيني وكفاحه في الانتفاضة الشعبية الفلسطينية الباسلة، كي لا تتكرر المأساة بأن تذهب هذه التضحيات من دون أي إنجاز.

وقال "عباس" إن الدولة الفلسطينية؛ أصبحت موجودة ومعترف بها، وأن لا أحد يمكنه تجاهلها أو القفز عنها, مشيراً إلى أن المطلوب اليوم هو أن تعترف إسرائيل بهذه الدولة في إطار مبدأ حل الدولتين الذي ينادي به المجتمع الدولي، دولتان تعيشان جنبًا إلى جنب بأمن وسلام.

واس - رام الله نوفمبر 16, 2017, 12:50 ص