فرنسا: امتناع إيران عن التدخل في لبنان شرط مهم لاستقرار المنطقة

الوكالات - عواصم

أكد وزير الخارجية الفرنسي، جان ايف لودريان، أمس الإثنين، تمسك بلاده بوحدة لبنان واستقلاله. وشدد على أن «عدم تدخل إيران في شؤون لبنان شرط مهم لاستقرار المنطقة».

وفي رد على أسئلة الصحافيين، قبل بدء مباحثات وزراء الخارجية الأوروبيين في بروكسل، كررلودريان تأكيده على أهمية مبدأ عدم التدخل في الشؤون الداخلية واحترام الدستور اللبناني.

وقال: «قلقون إزاء الوضع في لبنان حيث تربطه علاقات تاريخية طويلة مع فرنسا. ونحرص على استقراره ووحدته. وحريصون على عدم التدخل في شؤونه الداخلية».

كما رد لودريان على سؤال حول تواجد رئيس الحكومة المستقيل سعد الحريري «حراً طليقاً» في السعودية كما أكد في مقابلة أجراها مساء الأحد، بالقول «لا داعي لعدم تصديق كلام الحريري».

وتابع قائلاً: «في الظرف الراهن هو يصرح بأنه طليق الحركة ولا داع لدينا لعدم تصديق كلامه».

وكان رئيس الوزراء اللبناني المستقيل، سعد الحريري، قال مساء الأحد: إن ما يجري إقليميا من إيران خطر على لبنان، واستقالته من أجل مصلحته، مؤكداً أنه سيدرس الإجراءات الأمنية للعودة إلى بيروت خلال أيام.

وأشار الحريري خلال مقابلة مع تلفزيون المستقبل إلى أنه استقال، قائلاً «سأذهب إلى لبنان وأتبع الوسائل الدستورية»، معتبرا أن استقالته «صدمة إيجابية». وأعلن رئيس الحكومة اللبنانية المستقيل أنه كتب بيان استقالته بيده مؤكدا «أنا حر هنا وإذا رغبت بالسفر غدا سأسافر» مضيفا «أنا كتبت بيان الاستقالة بيدي وأردت إحداث صدمة ايجابية». وتساءل «ماذا سيحصل لـ400 ألف لبناني في الخليج إذا وضعنا أنفسنا في محاور؟».

وانتقد تدخلات ميليشيا حزب الله في لبنان والمنطقة العربية، وأبان: «تحدثت الآن لأن هناك لغطاً حول الاستقالة».

الوكالات - عواصم نوفمبر 14, 2017, 3 ص