استدراجه من قبل مجهولين إلى خارج منزله

بعد التحذير بالمغادرة.. خطف سعودي فى لبنان و«السفارة» تتابع

سفارة المملكة تتابع القضية مع السلطات اللبنانية (اليوم)

تناقلت وسائل إعلامية نبأ خطف مواطن سعودي يدعي علي البشراوي، من منزله في جوار أدما بلبنان، مساء أمس الأول (الخميس)، عقب استدراجه من قبل مجهولين إلى خارج المنزل.

وأشارت الوسائل الإعلامية إلى أن زوجته السورية فصيلة غزير أبلغت عن فقدانه، مؤكدة أنها تلقت اتصالا من مجهولين يطلبون فدية.

وكشفت الوسائل أن وزير الداخلية والبلديات اللبناني، نهاد المشنوق، أجرى اتصالات سريعة بمختلف الأجهزة الأمنية المعنية، لمتابعة مصيره.

وأكد «المشنوق» أن «سلامة وأمن المواطنين السعوديين المقيمين والزائرين، كما جميع المقيمين العرب والأجانب، أولوية للسلطات اللبنانية بكافة مؤسساتها وأجهزتها».

وشدد على أن العبث بالأمن والاستقرار في لبنان خط أحمر ممنوع تجاوزه، والأجهزة الأمنية مستنفرة للحيلولة دون استغلال الظرف السياسي الحالي، من أي جهة ولأي سبب كان، لتعكير صفو الأمن وتعريض سلامة اللبنانيين والرعايا العرب والأجانب للخطر.وكانت سفارة المملكة في لبنان دعت، أمس، مواطنيها من زائرين ومقيمين إلى مغادرة لبنان في أسرع فرصة ممكنة.

وقالت السفارة، فى بيان: بالنظر إلى الأوضاع في الجمهورية اللبنانية، فإنّ سفارة المملكة لدى الجمهورية اللبنانية تطلب من المواطنين الزائرين والمقيمين في لبنان المغادرة في أقرب فرصة ممكنة.

.. وتتواصل مع السلطات اللبنانية للإفراج عن المختطف

أصدرت سفارة خادم الحرمين الشريفين لدى لبنان امس بيانًا حول المواطن السعودي المختطف في لبنان.وأوضحت السفارة في بيانها أنها «تتواصل مع السلطات الأمنية اللبنانية على أعلى المستويات للإفراج عن المواطن السعودي المختطف دون قيد أو شرط، في أقرب فرصة ممكنة».

اليوم - الدمام نوفمبر 11, 2017, 3 ص