سموه يشدد على ضرورة استقاء المعلومات من مصادرها

نائب أمير الشرقية: الإمارة ترحب بالنقد البناء

الأمير أحمد بن فهد يتوسط منسوبي جريدة «الرياض» بالشرقية (اليوم)

أوضح صاحب السمو الملكي الأمير أحمد بن فهد بن سلمان، نائب أمير المنطقة الشرقية، أن الإمارة ترحب بالانتقاد البنَّاء، مشدداً سموه على ضرورة استقاء المعلومات من مصادرها، والرجوع إلى الجهات الحكومية وغير الحكومية لأخذ إيضاح تلك الجهات ونشره، عملاً بالأوامر الملكية الكريمة في هذا الشأن، وما يمليه الواجب المهني.

جاء ذلك خلال استقبال سموه بمكتبه بديوان الإمارة أمس منسوبي المكتب الإقليمي لجريدة «الرياض» بالمنطقة الشرقية، حيث استعرض المدير الإقليمي لجريدة «الرياض» بالمنطقة الشرقية سالم ربيع السبيعي أمام سموه إنجازات الصحيفة، وأطلع سموه على الأعمال التي يقوم بها المكتب لخدمة المنطقة وأهلها.

ونوه سموه بحرص خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز -يحفظه الله- وسمو ولي العهد صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز -يحفظه الله- على أن يقوم الإعلام بواجبه في إيصال الحقيقة، وإبراز المنجزات في شتى المجالات، مشيداً سموه بتميز صحيفة «الرياض» في تغطية الأخبار وتقصي الحقائق في كافة المناطق، وما تمثله جريدة الرياض للصحافة السعودية بتاريخها العريق، والكفاءات التي تولت دفة التحرير فيها.

موضحاً سموه أن المنطقة الشرقية تزخر بالكفاءات التي تعتمد عليها الدولة في مختلف المواقع والإدارات، إلى جانب أن المنطقة تضم جامعات متميزة مثل (جامعة الملك فهد للبترول والمعادن، وجامعة الإمام عبدالرحمن بن فيصل، وجامعة الملك فيصل، وجامعة حفر الباطن) ودور علم متعددة ومتخصصة، وشركات اقتصادية عملاقة، لها دور فعال في تحقيق التحول الوطني ٢٠٢٠، وسباقة في تحقيق رؤية ٢٠٣٠.

وفيما يخص الجانب المهني الصحفي، شدد سموه على أهمية أن تكون الصحف مواكبة لاستيعاب التغييرات بعد دخول مواقع التواصل الاجتماعي، وأن تكون مواكبة لنقل الأحداث بمصداقية وبسرعة عبر مواقعها الإلكترونية أو وسائطها، مشدداً سموه على أهمية إبراز المنطقة الشرقية بكافة جوانبها، الاجتماعية والاقتصادية والثقافية، وموروثها التاريخي العريق، وجمالها السياحي المتنوع.

من جهته قدم المدير الإقليمي لجريدة «الرياض» بالمنطقة الشرقية سالم السبيعي نيابة عن زملائه، الشكر لأمير المنطقة الشرقية صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف، ولنائبه صاحب السمو الملكي الأمير أحمد بن فهد بن سلمان، على ما يجده منسوبو المكتب من دعم وتوجيه من لدن سموهما، والذي كان محفزا للسير قدما لمواكبة الأحداث.

اليوم - الدمام نوفمبر 9, 2017, 3 ص