بسباعية في شباك ستوك تمكن السيتيزن من تصدر الدوري بفارق نقطتين عن غريمه مانشستر يونايتد

جوارديولا يشيد بـ «أفضل أداء» لسيتي منذ قدومه

جوسيب جوارديولا

أ ف ب - مانشستر

أعرب الاسباني جوسيب جوارديولا، مدرب نادي مانشستر سيتي الانجليزي، عن اعتقاده ان لاعبيه قدموا «أفضل أداء» لهم في عهده، بفوزهم 7-2 على ستوك سيتي، ضمن المرحلة الثامنة من بطولة انجلترا لكرة القدم.

وهي المرة الأولى، التي يسجل سيتي سبعة أهداف منذ تولي جوارديولا تدريبه في يوليو 2016، والمرة الأولى أيضا، الذي يسجل هذا العدد من الأهداف في مباراة بالدوري المحلي، منذ فوزه 7-صفر على نوريتش في نوفمبر 2013. وسجل لسيتي البرازيلي جابرييل جيزوس (هدفين) ومواطنه فرناندينيو والاسباني دافيد سيلفا والالماني لوروا ساني والبرتغالي برناردو سيلفا ورحيم ستيرلينج.

وبهذا الفوز، تمكن سيتي من تصدر ترتيب الدوري بفارق نقطتين عن غريمه مانشستر يونايتد، الذي تعادل سلبا مع مضيفه ليفربول.

وقال جوارديولا في تصريحات بعد المباراة «يمكن دائما تقديم أداء أفضل، لكن لا يمكن ان أنفي ان يوم (السبت) شهد أفضل أداء منذ قدومي الى هنا. لعبنا 45 دقيقة جيدة، وربما أكثر من ذلك».

أضاف «باستثناء أمرين علينا التعلم منهما، قدم الجميع أداء جيدا فعلا بعد التوقف الدولي (للعب مع المنتخبات) يمكن ان يكون الأمر معقدا، الا اننا أدينا بشكل جيد فعلا. لعبنا بسرعة لأن لعبنا كان بسيطا لاعبو الجناح والمهاجمون صنعوا الفارق».

وأكد انه «مسرور جدا لاننا فزنا، لا سيما بالطريقة التي فزنا بها».

ونوه جوارديولا على وجه الخصوص بأداء الدولي البلجيكي كيفن دي بروين الذي مرر تمريرتين حاسمتين وساهم في ثلاثة أهداف أخرى.

وقال المدرب السابق لبرشلونة الاسباني وبايرن ميونيخ الالماني «كيفن لم يسجل، الا انه لاعب ديناميكي جدا. يفهم اللعبة عندما تكون الكرة بحوزته قريبا من منطقة الجزاء، يتحرك لاعبو الجناح والمهاجمون ولاعبو الوسط الهجومي لأنهم يعرفون ان الكرة ستأتي».

وانفرد سيتي بالصدارة مع 22 نقطة، بفارق نقطتين عن يونايتد. وشهدت مباريات السبت خسارة تشيلسي حامل اللقب أمام مضيفه كريستال بالاس الأخير 1-2، وخسارة أرسنال أمام واتفورد 1-2.

أ ف ب - مانشستر أكتوبر 16, 2017, 3 ص