فرنسا المستثمر الأجنبي الثالث بـ15 مليار دولار

3 محاور أمام الشركات الفرنسية للاستثمار في المملكة

اختتم وفد مجلس الأعمال السعودي الفرنسي زيارتهم إلى العاصمة الفرنسية باريس بمشاركة أكثر من 25 رجل أعمال بهدف تعزيز التعاون والتبادل التجاري مع مجتمع المال والأعمال الفرنسي.

وقال رئيس مجلس الأعمال السعودي الفرنسي الدكتور محمد بن علي بن لادن، أن هذه الزيارة التي استمرت خمسة أيام تأتي تماشياً مع رؤية المملكة 2030 من خلال البحث عن الفرص الاقتصادية والتجارية مع فرنسا التي تحتل المرتبة الثالثة تجاريا.

وعقد بالمقر الرئيسي لرابطة أرباب العمل الفرنسية (ميديف) وهي الشريك المناظر من الجانب الفرنسي في مجلس الأعمال للجانب السعودي، الاجتماع الدوري الـ (38) لمجلس الأعمال السعودي الفرنسي بين الجانبين، بحضور أكثر من 70 شركة فرنسية.

تناول الاجتماع بحث ومناقشة ثلاثة محاور رئيسية شملت قطاع الترفيه، وكذلك برنامج الخصخصة السعودي الذي ركز على المطارات السعودية حسب رؤية المملكة 2030، إلى جانب مجال التقنية الرقمية.

وأوضح نائب رئيس مجلس الأعمال السعودي الفرنسي م. فايز العلويط، أن الاستثمارات الفرنسية في المملكة تحتل مكانة مهمة إذ تعد فرنسا المستثمر الأجنبي الثالث في المملكة، مشيراً إلى أن حجم الاستثمارات الفرنسية أكثر من 15 مليار دولار، وقال : ويوجد أكثر من 80 شركة فرنسية تعمل في المملكة، يعمل بها حوالي 30 ألف موظف منهم 10 آلاف سعودي.

وتعد المملكة المورد الأول للنفط لفرنسا، مؤكداً أن "رؤية المملكة 2030" تفتح آفاقاً جديدة للشركات الفرنسية.

image 0

واس - باريس أكتوبر 11, 2017, 6:13 م