أكد أن العنف في ميانمار أدى لكارثة إنسانية

أمين الأمم المتحدة يطالب بمنح مسلمى «راخين» الجنسية

واس - الأمم المتحدة

طالب الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، بضرورة منح مسلمي ولاية راخين في ميانمار الجنسية، أو وضع قانوني في الوقت الحالي يسمح لهم بعيش حياة طبيعية.

وقال "غوتيريش"، في مؤتمر صحفي من نيويورك، إن المظالم التي تركت لتستفحل على مر العقود، تصاعدت الآن لتتخطى حدود ميانمار وتزعزع استقرار المنطقة.

وأضاف: "الوضع الإنساني كارثي إذ يصل الأطفال والنساء إلى بنجلاديش جوعى"، وأوضح أن التقارير بولاية راخين تفيد بوقوع هجمات من قوات الأمن ضد المدنيين وهو أمر مرفوض تمام.

ودعا الأمين العام؛ السلطات إلى وقف العمل العسكري، وإنهاء العنف واحترام سيادة القانون والاعتراف بحق العودة لجميع من اضطروا لمغادرة البلاد والسماح بوصول المساعدا

واس - الأمم المتحدة سبتمبر 14, 2017, 1:06 ص