عروض خفة اليد والأكشن جذبت جمهور المهرجان

13 فرقة شعبية ترسم هوية الشرقية بألوان البحر والرمال

فرقة شعبية تقدم عرضا تراثيا (اليوم)

خالد سجاف - الدمام

يواصل مهرجان صيف الشرقية الـ 38 تقديم فعالياته المشوقة التي استحوذت على اهتمام الزوار، حيث توافدت أعداد كبيرة من المنطقة الشرقية وخارجها للاستمتاع بالعروض التشويقية والفعاليات التي تقام للمرة الأولى في المهرجان الذي يقام بمتنزه الملك عبدالله بالواجهة البحرية بالدمام، ويستمر لمدة 15 يوما منذ انطلاقته مساء الأحد الماضي.

وتنوعت العروض والفعاليات التي تستهدف جميع افراد الاسرة، حيث اندمج الأطفال والكبار مع «الحكواتي» وقصصه وحكاياته الهادفة والتراثية والشعبية، خاصة أنه قام بإلقاء هذه الحكايات في قالب مشوق أمتع الزوار.

وأوضح مدير عام العلاقات العامة والإعلام بأمانة المنطقة الشرقية رئيس اللجنة الإعلامية للمهرجان محمد الصفيان أن الجمهور يتوافد على المهرجان منذ انطلاقته، حيث أقيمت في خيمة الفعاليات الرئيسة العروض التي تجذب أعدادا غفيرة من الجمهور، كما أقيمت مسابقات للأطفال والكبار، خاصة لما احتوته من مسابقات ثقافية تفاعلية وحرص أولياء الأمور على مشاركة أبنائهم في هذه المسابقات.

image 0

أطفال ونساء تكتظ بهم خيمة فعاليات

وأضاف: الجمهور استمتع بعروض خفة اليد والخدع البصرية وعروض الأكشن لفريق «برنجي»، كما تعالت صيحات جمهور المهرجان مع عروض الدراجات الهوائية البهلوانية وعروض التزلج على الزلاج المتحرك.

ويقول مشرف الفرقة محمد الشويعر إن أعضاء الفريق سعوديون وهم 12 شخصا قدموا من الرياض وأنهم تعلموا هذه الهوايات عن طريق اليوتيوب لنجوم العالم ومارسوها ونجحوا في اتقانها، وحاليا لهم مشاركات داخل وخارج المملكة، كما يشاركون في البطولات، مضيفا إن هذه الألعاب لها بطولات عالمية ويشاهدها الكثير من الشباب والأطفال.

يذكر أن المهرجان يستهدف عشرة آلاف زائر يوميا، في 8 خيام رئيسة، ويتضمن 250 فعالية متنوعة موجهة لكافة شرائح المجتمع: الأسرة، والطفل، والشباب.

ويتضمن المهرجان خيمة القرية الشعبية، التي تشارك بها 13 فرقة شعبية تؤدي الفلكلور الشعبي والألوان البحرية والأهازيج التي تعكس هوية المنطقة، فيما تتضمن الخيمة إقامة مقهى شعبي بطراز خاص وكذلك مسرح للفنون الشعبية.

خالد سجاف - الدمام سبتمبر 14, 2017, 3 ص