جهود لمعالجة معوقات أداء مجالس الأعمال

أوضح رئيس مجلس الغرف السعودية م. أحمد الراجحي أن الجهود ماضية في معالجة التحديات والمعوقات التي تواجه عمل مجالس الأعمال وتحد من دورها وإسهامها في تطوير علاقات التعاون الاقتصادي بين المملكة ومختلف دول العالم.

وأشار، عقب ترؤسه والأمين العام للمجلس د. سعود المشاري اجتماعاً موسعاً مع الأمانة العامة المساعدة للشؤون الدولية بالمجلس، إلى أن ذلك بهدف تعزيز دورهذه المجالس ويرفع كفاءة أدائها بما يواكب توجهات الدولة التنموية الجديدة ورؤية المملكة 2030 التي تهدف ضمن محاورها لزيادة إسهام الاستثمار الأجنبي المباشر في الناتج المحلي الإجمالي.

ونوه بما تضمنته الرؤية من فرص واسعة لتوثيق الشراكة الاستثمارية والتجارية بين قطاع الأعمال السعودي وقطاعات الأعمال بالدول الأجنبية، وهو ما يستدعي تطوير مجالس الأعمال لتكون قادرة على مواكبة هذا الحراك الاقتصادي والفرص الاستثمارية الكبيرة.

وأبان الراجحي أن الاجتماع يأتي في سياق تطوير مجالس الأعمال وتنفيذ التوصيات التي خلصت إليها ورشة العمل التي عقدت في مايو من هذا العام، مؤكداً أهمية الدور الذي تلعبه مجالس الأعمال بمجلس الغرف السعودية في تعزيز علاقات المملكة التجارية والاستثمارية مع مختلف دول العالم، وجذب الاستثمارات الأجنبية وتوطين التقنيات المتقدمة في مختلف القطاعات الاقتصادية بالمملكة.

يشار إلى أن الاجتماع وقف على أداء مجالس الأعمال السعودية الأجنبية المشتركة والجهود التي يجري العمل عليها لتطوير أداء هذه المجالس وتعزيز دورها في تنمية علاقات التعاون الاقتصادي للمملكة مع مختلف دول العالم.

اليوم - الدمام سبتمبر 14, 2017, 3 ص