مسرح مجهز لمسرحية «ولد بطنها» وعروض أوكرانية

مفاجأة لزوار «صيف الشرقية» في احتفالات اليوم الوطني

من فعاليات سابقة في صيف الشرقية ( أرشيفية)

كشف أمين المنطقة الشرقية بالإنابة م.عصام الملا عن أبرز تفاصيل مهرجان صيف الشرقية 38، والذي ستتم اقامته في منتزه الملك عبدالله بالواجهة البحرية في مدينة الدمام في الفترة من 19 /‏ 12 /‏ 1438 هـ حتى 4 /‏1 /‏ 1439 هـ وذلك بحضور ورعاية صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية، مؤكدا أن المهرجان سيكون بشكل مختلف خلال العام الحالي، وسيضم فعاليات تقام للمرة الأولى على مستوى المنطقة والمملكة من بينها مفاجأة في احتفالات اليوم الوطني الذي يتزامن مع اقامة مهرجان صيف الشرقية.

وذكر الملا في بيان صحفي، أنه سيتم للمرة الأولى استضافة مسرحية «ولد بطنها» للفنان الكويتي المعروف طارق العلي، والتي ستتم إقامتها على مدار ثلاثة أيام بواقع عرض واحد يوميا، مشددا على أنه تم تجهيز مسرح متكامل مجهز بجميع التقنيات الصوتية والضوئية لهذه المسرحية، التي من المتوقع أن تجذب عددا كبيرا من الزوار والسائحين من داخل المنطقة وخارجها، فيما تم تخصيص عدد من الأماكن لبيع التذاكر، والتي ستكون بطريقة الكترونية حديثة، لتسهيل عملية البيع للراغبين في حضور المسرحية.

وقال: إن المهرجان سيشهد مشاركة هيئة الترفيه كشريك استراتيجي، مما سيسهم في شكل كبير في إحداث نقلة نوعية للمهرجان، من خلال تبادل الخبرات بين الطرفين، بما ينعكس على تقديم فعاليات مميزة لزوار المهرجان.

وذكر أن المهرجان سيتضمن أكثر من 50 فعالية ستتم إقامتها في 8 خيم رئيسية مكيفة ومجهزة بالكامل، تم تصميمها بشكل مغاير عن الأعوام الماضية بما يتناسب مع الفعاليات المقامة، موضحا أن الخيمة الرئيسية تم تخصيصها للفعاليات الرئيسية، والتي تتضمن عروض black light (بلاك لايت)، وعروض الاضاءة والليزر، والتي سيتم تقديمها من قبل فرقة أوكرانية متخصصة في هذه العروض، إضافة إلى أن الخيمة ستشهد إقامة عروض للمنشدين وكذلك أمسيات شعرية، وكذلك ستحتضن الخيمة الرئيسية أوبريت يتضمن 6 لوحات فنية متنوعة. ولفت إلى أنه ستتم إقامة خيمة شعبية تراثية تتضمن مسرحا لإقامة الفعاليات التراثية، إضافة إلى المقهى الشعبي، وكذلك تم تخصيص 16 ركنا للمشغولات اليدوية والحرفية، إضافة إلى مشاركة 13 فرقة شعبية ستقيم عددا من الوصلات الفلكلورية الشعبية التي تعكس الموروث الشعبي للمنطقة الشرقية.

وذكر أن المهرجان سيقدم خيمة عيال الديرة والتي تتضمن منطقة للأطفال تم تصميمها بطراز خاص، وسيحتضن عددا من الأركان التعليمية ومسرحيات للأطفال يتم تقديمها للمرة الأولى في المنطقة، مبيناً أن زوار المهرجان سيكونون على موعد مع خيمة «بيت الرعب»، والتي ستقام للمرة الأولى في تاريخ المهرجانات في المنطقة الشرقية، وستتضمن عددا من العروض والألعاب المختلفة، مضيفاً: إن الخيمة تم تصميمها بطريقة ستدهش زوار المهرجان، وتمت مراعاة أن تكون في مكان بارز في المهرجان.

ولفت إلى أنه تم تخصيص خيمة لرائدات الأعمال وذلك بالتعاون مع صندوق الأمير سلطان لتنمية المرأة، مؤكدا حرص الأمانة على الشراكة مع الجهات الأخرى من خلال تخصيص أركان لها في المهرجان، وكذلك دعم جميع رواد الأعمال، مشيراً إلى أنه سيتم للمرة الأولى الاستعانة بـ«عربات الأطعمة المتنقلة» لتقديم وجبات غذائية متنوعة من أفضل مطاعم العربات المتنقلة لزوار المهرجان.

وذكر الملا أن الأمانة تحرص بشكل دائم على تنفيذ توجيهات سمو أمير الشرقية المتعلقة بالشباب، من خلال تخصيص فعاليات ومناشط لهم، إذ تم تخصيص خيمة متكاملة للشباب تمت إقامتها في مكان قريب من المهرجان، وستتضمن ألعابا وفعاليات مميزة للشباب وتلبي رغباتهم. وزاد: إن هيئة الترفيه ستقدم مفاجأة كبيرة في احتفالات اليوم الوطني، والذي يتزامن مع مدة إقامة المهرجان، من خلال إقامة فعالية فريدة من نوعها، إلا أنه لن يتم الكشف عنها حاليا وسيتم الإعلان عنها في حينها، مشددا على أن الفعالية ستتم إقامتها للمرة الأولى على مستوى المملكة.

اليوم - الدمام أغسطس 24, 2017, 3 ص