قوات الجيش الوطني تعلن تحرير منطقة مدرات غرب مدينة تعز

وزير الخارجية اليمني: الأمم المتحدة لم تقدم مبادرة جديدة

رئيس الوزراء اليمني يؤدي صلاة الجمعة في خور مكسر (سبأ)

قال وزير الخارجية اليمني عبدالملك المخلافي: إن المبعوث الأممي إسماعيل ولد الشيخ أحمد لم يطرح أي جديد في لقائه مع الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي. كما لم ينقل عن الحوثيين استعدادهم لأي تجاوب مع مبادرات الحل. واتهم المخلافي الميليشيا الحوثية باستغلال معاناة اليمنيين لصرف الانتباه عن انتهاكاتها.

ووصل ولد الشيخ احمد الى الاردن بعد زيارة الى المملكة استغرقت ثلاثة ايّام، التقى خلالها في الرياض الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي ونائب الرئيس علي محسن.

كما عقد اجتماعات مطولة مع الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي الدكتور عبداللطيف الزياني بالإضافة الى سياسيين يمنيين ومجموعة من السفراء المعتمدين في اليمن.

وتطرقت المشاورات الى السبل الممكنة لإنهاء النزاع في اليمن والتوصل الى حل سياسي.

انتصارات الشرعية

قتل ثلاثة قياديين ميدانيين من ميليشيا الحوثي في جبهة البقع كتاف شمال شرق محافظة صعدة الحدودية، إثر قصف مدفعي شنته قوات الشرعية على مواقع الميليشيا.

وأفادت مصادر ميدانية بأن القصف المدفعي استهدف مواقع الميليشيا في منطقة العطفين، وأن مقاتلات التحالف دمرت مخازن أسلحة ومعدات عسكرية للميليشيا في نفس المنطقة.

وأضافت المصادر: إن القتلى من قادة الميليشيا هم ضياء الأنسي وأبوروح الله قائد المجموعة المهاجمة، وحسن الشامي الذي تم التعرف على هويته في الموقع.

بينما أشارت مصادر في مستشفى السلام بمدينة صعدة إلى وصول عشرات القتلى والجرحى من الميليشيا سقطوا خلال المعارك الأخيرة في منطقة ثار صلة في البقع.

من جهتها أعلنت قوات الجيش الوطني أمس تحرير منطقة مدرات بالكامل والتقدم باتجاه مصنع السمن والصابون ومفرق شرعب غرب مدينة تعز وسط اليمن.

وقال مصدر عسكري وفقا لـ«المشهد اليمني»: إن قوات الجيش الوطني تمكنت من إحكام السيطرة على منطقة مدرات فجر أمس الجمعة.

كسر هجوم

وفي محافظة مأرب شنت مقاتلات التحالف العربي بقيادة المملكة غارتين جويتين استهدفتا مواقع للميليشيا الإنقلابية بصرواح.

وأفادت مصادر ميدانية بأن مواجهات عنيفة اندلعت مساء أمس بين قوات الجيش الوطني والميليشيا الانقلابية في جبهة القلب وتبة المطار في مديرية صرواح بمحافظة مأرب. وذكر موقع الجيش الوطني «سبتمبر.نت» عن مصادر ميدانية أن المواجهات اندلعت بعد محاولة هجوم فاشلة قامت بها الميليشيا الانقلابية على مواقع الجيش الوطني في جبهة القلب وتبة المطار.

واضافت المصادر: إن قوات اللواء 81 مشاه في الجيش الوطني تمكنت من كسر الهجوم الذي قامت به الميليشيا، وأجبرتهم على الفرار بعد تكبدهم خسائر كبيرة في الارواح والعتاد.

في السياق ذاته وصلت تعزيزات كبيرة من افراد الجيش الوطني مساء أمس الأول الى المواقع الامامية في جبهة صرواح.

انتهاكات وحشية

وثق تقرير حقوقي ارتكاب ميليشيا الحوثي والمخلوع صالح الانقلابية انتهاكات وحشية في مديرية أرحب شمال العاصمة اليمنية صنعاء، يرقى بعضها إلى مستوى جرائم حرب. وأفاد تقرير صدر أمس الأول، بعنوان (اليمن: أرحب، وحشية انتقام الحوثي)، بأنه تم توثيق 3997 انتهاكا لحقوق الإنسان، في قبيلة أرحب بمحافظة صنعاء، من قبل الميليشيا الانقلابية، خلال الفترة من ديسمبر 2014 إلى ديسمبر 2016، والتي يرقى بعضها إلى مستوى (جرائم حرب).

وأوضح التقرير الذي أعدته منظمة رايتس رادار الحقوقية غير الحكومية، أن الانتهاكات تنوعت بين أعمال قتل خارج القانون، وعمليات اعتقال واحتجازات تعسفية في سجون خاصة وسرية وجرائم تعذيب وإخفاء قسري، وعمليات تدمير المنازل ونهب الممتلكات واستخدام مفرط للقوة ضد المدنيين.

تحذير بريطاني

حذرت وزيرة التنمية الدولية البريطانية، بريتي باتيل، في تصريح من أن اليمن الآن على حافة كارثة كبيرة وحثت المجتمع الدولي لحذو حذو بلادها في جهودها للقضاء على عدوى داء الكوليرا المتفشية في اليمن الذي هو الأسوأ خلال عام واحد.

وأشارت إلى أن عدد الحالات المشتبه بإصابتها بداء الكوليرا في اليمن قد قارب حالياً نصف مليون حالة وأن المملكة المتحدة تعمل مع منظمات، من ضمنها المنظمة الدولية لرعاية الطفولة والأمومة (اليونيسيف) ومنظمة الهجرة الدولية، من أجل التصدي للداء الذي راح ضحيته حتى الآن الآلاف من الأشخاص.

وأضافت: إن دعم المملكة المتحدة لليمن ضد وباء الكوليرا سيزود اليمن بإمدادات طبية تكفي نصف مليون شخص ويعيد تأهيل مرافق طبية لمساعدة 250,000 شخص.

أغسطس 12, 2017, 3 ص