البلدية: وجهنا الكثير من الإنذارات بعدم نصبها

القطيف: تحرك «ثلاثي» لمحاصرة الألعاب المخالفة بالواجهات البحرية

سقوط إحدى الألعاب بمن فيها مؤخرًا في شاطئ سيهات

فوزية زين الدين - القطيف

كشف رئيس بلدية القطيف م. زياد مغربل عن تحرك البلدية مع الشرطة والدفاع المدني لاتخاذ الاجراءات اللازمة تجاه اصحاب الألعاب الهوائية المنصوبة في الواجهات البحرية في القطيف وسيهات.

وأشار الى ان البلدية وجهت العديد من الانذارات لأصحاب تلك الألعاب الهوائية بعدم نصبها في الواجهات البحرية مؤخرًا، لافتا الى ان ملاك تلك الألعاب يعمدون لاستغلال اوقات الاجازات الأسبوعية لإعادة نصبها مجددا، مؤكدا ان التحرك الثلاثي المشترك «البلدية - الشرطة - الدفاع المدني» يهدف للقضاء على ممارسة العمل بدون غطاء قانوني، معتبرا حادثة نزوح عدد من الالعاب الهوائية الى البحر في كورنيش سيهات مساء امس الاول «الجمعة» ظاهرة خطيرة تتطلب التحرك السريع للقضاء على التجاوزات، خصوصا وان تلك الالعاب تفتقر لمتطلبات السلامة، الأمر الذي ساهم في اقتلاعها من مكانها وسقوط بعض الاطفال منها على الارض.

image 0

فرق البلدية ضبطت عددًا من الألعاب المخالفة بالكورنيش (اليوم)

وذكر م. مغربل ان البلدية تقوم بمراقبة دائمة للاماكن العامة وخصوصا الكورنيش على مدار الأسبوع، لافتا الى ان وضع الألعاب الهوائية بدون ترخيص مخالفة صريحة للنظام، الأمر الذي يتطلب اتخاذ الاجراءات النظامية، منوها إلى إزالة البلدية في اوقات سابقة العديد من الألعاب الهوائية سواء في كورنيش سيهات او القطيف أو غيرهما من الاماكن، مشيرا الى ان البلدية حريصة على سلامة المواطن، داعيا اصحاب الألعاب الهوائية للالتزام بالأنظمة وعدم تعريض الأطفال للخطر جراء وضعها بطريقة مخالفة، وشدد على ان البلدية ستقوم بدورها الرقابي لإنهاء هذه الظاهرة الخطيرة.

يشار الى ان الرياح القوية التي هبت على المنطقة الشرقية مساء امس الأول «الجمعة» ادت الى اقتلاع عدد من الألعاب الهوائية من مكانها وجرفها داخل البحر في كورنيش سيهات، حيث كانت تحمل اطفالا سقطوا بالقرب من الشاطئ، مما ساهم في اصابتهم ببعض الجروح.

فوزية زين الدين - القطيف مايو 7, 2017, 3 ص