أفلام كريستيانو رونالدو

إحقاقاً للحق يستحق وبجدارة تامة مدرب الريال العبقري زين الدين زيدان ورفاق النجم الكبير كريستيانو رونالدو الوصول إلى مرحلة دور الأربعة في بطولة دوري أبطال أوروبا وذلك رغم كم الأخطاء الكوارثية الكبيرة، التي وقع فيها المجري فيكتور كاساي حكم مباراة ريال مدريد وبايرن ميونيخ في مباراة الفريقين الحاسمة يوم الثلاثاء الماضي.

قبل الخوض في مجريات المباراة، وجهة نظري الشخصية ثابتة ولن تتغير مهما حصل وهي ان كرة القدم لعبة تحتمل حدوث أخطاء من قبل أي طرف من أطراف اللعبة، وكما نقول إن المدرب واللاعب قد يقومان بتصرفات خاطئة غير متعمدة طبيعي أن يكون الحكم في نفس المأزق أيضاً هذا من جانب، بينما لو عادت بنا دفة الحديث إلى مجريات المباراة المثيرة، التي شهدت عدة تقلبات حيث تقدم البايرن بهدف قبل أن يعود الريال ويتعادل وعاد البايرن وتقدم بالهدف الثاني ووصلت المباراة حينها إلى الأشواط الإضافية، التي شهدت عودة الريال مجدداً على حساب البايرن وفوزه العريض 4/ 2.

وهنا تحديداً أود أن أرفع القبعة إلى رونالد، حيث قدم ملحمة تاريخية يكفي أنه سجل هدفين في مباراة الذهاب للفريقين الأسبوع الماضي قبل أن يعود ويحرز ثلاثية تاريخية في مباراة يوم أمس الأول وبالتالي يكون قد أحرز 5 أهداف خلال أسبوع في مرمى الحارس الألماني الكبير مانويل نوير أفضل حارس في العالم خلال السنوات الأخيرة وكان رونالدو قد حقق رقما قياسيا شخصيا جديدا له، حيث أصبح الهداف التاريخي في بطولة دوري أبطال أوروبا حيث سجل 100 هدف في 137 مباراة.

بالمناسبة البرتغالي ريكاردو سانتوس صديق رونالدو الحميم يقول عنه «هو يحب الفوز ولا يتقبل الخسارة بتاتاً ولو خسر يبكي بحرق ومرارة».

كلمة أخيرة: مشوار كريستيانو رونالدو الحافل مع لعبة كرة القدم أشبه بدراما الأفلام السينمائية عن شخصية الرجل الخارق باتمان.

عبدالله كبوها إبريل 21, 2017, 3 ص