مركز الملك سلمان للإغاثة يرسل 10 أطنان من المساعدات الطبية لمكافحة مرض الكوليرا في العراق

واس - بغداد

وصلت مطار بغداد الدولي مساء أمس, طائرة المساعدات السعودية، محملة بأكثر من 10 أطنان من المستلزمات الطبية لمكافحة مرض الكوليرا في العراق التي أمر بها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود - حفظه الله - للأشقاء في العراق .

وأشرف على تسليم المساعدات فريق مختص من المركز بحضور القنصل في سفارة خادم الحرمين الشريفين في بغداد صلاح الهطلاني.

وتأتي هذه المساعدات الطبية, استجابة لنداء منظمة الصحة العالمية بشأن تفشي وباء الكوليرا بالعراق, وهي ضمن حزمة من المساعدات التي تقدمها المملكة ويتولى مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية الإشراف على إيصالها .

وأوضحت عضو لجنة الصحة والبيئة النيابية في مجلس البرلمان العراقي الدكتورة غادة الشمري, أن المعونات تشمل النازحين واللاجئين من أبناء الشعب العراقي، وقالت :" إنها رسالة ومبادرة من جانب المملكة المعروف عنها مواقفها الإنسانية المشرفة مع كل البلدان المجاورة عندما تقع في أي أزمة".

وأكدت أهمية المساعدات الطبية التي جاءت في وقت مناسب تحتاجها وزارة الصحة العراقية بشكل كبير لما تعانيه من نقص في هذا الجانب لمواجهة المشاكل الصحية لدى النازحين، مشيرة إلى أن المملكة قدمت سابقًا 315 طنًا من المواد الإغاثية والإيوائية مما كان لها دور كبير في التخفيف عن النازحين واللاجئين.

وثمنت عضو لجنة الصحة والبيئة النيابية في مجلس البرلمان العراقي, عالياً لقيادة المملكة العربية السعودية - حفظهم الله -, وأفراد الشعب السعودي وقفتهم مع العراق وأبناء شعبه وقدموا المساعدات لجميع مكوناته دون تمييز.

واس - بغداد مارس 15, 2017, 1:36 م