الشباب والفيصلي.. «الخروج من الأزمة»

علي السلمي - جدة

يبحث الشباب عن فوزه الأول في الجولات الست الأخيرة عندما يستقبل الفيصلي على ستاد الأمير فيصل بن فهد بالرياض في إطار منافسات الجولة 21 لدوري جميل للمحترفين. فالشباب الذي لم يعرف طريق الانتصارات في مبارياته الخمس الأخيرة يسعى جاهدا إلى استعادة توازنه والمحافظة على مركزه في سلم الترتيب، لاسيما أن التعادل أو الخسارة قد تعيده للوراء مركزين، أما الفيصلي الذي يعاني من سوء النتائج رغم تعادله في مباراته الأخيرة أمام النصر وبات ضمن الفرق المهددة بالهبوط، فإنه يتطلع إلى استغلال ظروف مضيفه والعودة بالنقاط الكاملة التي ستبعده مؤقتا عن منطقة الخطر وتمنح لاعبيه جرعة معنوية في المباريات المقبلة. وتعتبر المباراة متكافئة إلى حد كبير وبالتالي من الصعب التكهن بالنتيجة التي ستبقى مفتوحة لكل الاحتمالات. ويدخل الشباب المباراة وهو في المركز الخامس برصيد 27 نقطة جمعها من 20 مباراة، حيث فاز في 6 وتعادل في 9 وخسر 5 مباريات وسجل هجومه 22 هدفا بينما استقبلت شباكه 24 هدفا، ويبرز في صفوفه حسن معاذ وعبدالمجيد الصليهيم وهتان باهبري وعبدالعزيز البيشي وعبدالوهاب جعفر والجزائري جمال بلعمري ومواطنه محمد بن يطو. وعلى الطرف الآخر، يدخل الفيصلي المباراة وهو في المركز الحادي عشر برصيد 19 نقطة جمعها من 20 مباراة، إذ فاز 4 وتعادل في 7 وخسر 9 مباريات وسجل هجومه 19 هدفا في الوقت، الذي تلقى مرماه 31 هدفا، ويبرز في صفوفه مصطفى ملائكة ومحمد سالم وعمر عبدالعزيز ووسام سويد وعبدالله المطيري والبرازيلي إيغور روسي ومواطنه لويز جوستافو والكرواتي مارتن مالوتشا والروماني اكسنتي ميرتشا.

image 0

حسن معاذ

علي السلمي - جدة مارس 11, 2017, 3 ص