عين الصقر.. كاميرا نانونية

طور باحثون بمدينة شتوتجارت الألمانية كاميرا نانونية متناهية الصغر ذات جودة عالية في التقاط الصور. واستخدم الباحثون طريقة للتصوير ثلاثي الأبعاد لوضع هذا الجهاز دقيق الحجم مباشرة على حساس الصورة.

وتمتلك الكثير من الحيوانات الثديية والطيور الجارحة مراكز في شبكية العين تستطيع بها الرؤية بشكل حاد. ويستخدم البشر ما يعرف بالنقرة المركزية الموجودة في مركز مقلة العين في القراءة،على سبيل المثال، ولكن لدى الصقور وغيرها من طيور القنص تجاويف إبصار مشابهة في بقعة الشبكية تستطيع بها رصد فرائسها الصغيرة مثل الفئران من على ارتفاع كبير.

وأوضح الباحثون: «تستفيد تطبيقات تقنية مثل كاميرات الطائرات الزنانة والحساسات البصرية للسيارات ذاتية القيادة والرؤية الآلية والحساسات البصرية الخاصة بالسيارات ذاتية الحركة، وغير ذلك من الأنظمة المتحركة من درجة الجودة العالية لهذه الكاميرا».

وتتكون الكاميرا من أربع عدسات مزدوجة موضوعة إلى جانب بعضها البعض، كل عدسة لها بعد بؤري مختلف عن الأخرى. وعند سحب هذه العدسات على كاميرا حجمها 35 مليمترا، فإن الأبعاد البؤرية ستكون 31، 38، 60 و 123 مليمترا.

وقدم الباحثون تحت إشراف هيركومر وهارالد من جامعة شتوتجارت، هذه الكاميرا الجديدة في مجلة «ساينس أدفانسيس».

اليوم - الوكالات فبراير 17, 2017, 4 ص