النعيرية تجمع الزوار بأقاربهم في مخيماتها الشتوية

أفراد عائلتي العرفج والعمير مستمتعون بالجلوس أمام المخيم (تصوير: محمد نصر)

بدر الدوسري - النعيرية

احتضنت مخيمات النعيرية العديد من الزوار والمتنزهين خلال الإجازة الربيعية للفصل الدراسي الأول، وتوافد الزوار من جهات عدة من داخل المملكة والدول الخليجية المجاورة، بعد أن قرر الكثير من العائلات أن تكون النعيرية مكانا للقائهم بأقاربهم، والذين توافدوا من عدة محافظات ومواقع مختلفة في المنطقة.

وأشار الزوار محمد وعبدالباقي وعبداللطيف وفارس العرفج ومحمود العمير إلى أنهم يأتون من محافظة الأحساء بعائلاتهم للتخييم في النعيرية، وأنهم على هذه الحال منذ سنوات باختيار النعيرية وجهة لتنزههم وتخييمهم خلال الإجازة الفصلية، لافتين إلى أن النعيرية تعتبر أفضل الأماكن بالمنطقة الشرقية للتخييم والاستمتاع بالطبيعة الصحراوية الخصبة، ومحطة لقاء الكثير من الأقارب والأصدقاء ببعضهم البعض في هذا الوقت من كل عام، وأعربوا عن سعادتهم بفقرات برنامجهم اليومي الذي تتيحه لهم الأجواء الصافية بالمخيمات من إعداد للطبخ وممارسة الألعاب الشعبية القديمة التي يعلمونها أطفالهم ويسعدونهم بها، متمنين أن يكون هناك تنظيم لممارسة الدراجات النارية في مواقع المخيمات، ولا تخرج عن حدودها، حتى لا تكون مصدر إزعاج وإثارة للأتربة لقاصدي المخيمات والباحثين عن الراحة والهدوء والاستمتاع بالجلوس والسمر فيها.

ويضيف غانم ناصر: نأتي من الخفجي للتخييم في النعيرية بالرغم من قصر المسافة، إلا أننا نجد في النعيرية تظاهرة خليجية وحركة للناس واجتماعهم في هذه المخيمات التي تعتبر سمة وهوية لهذه المحافظة التي يسعد الكثيرون بزيارتها، وأشار إلى أنه سبق عددا من أقاربه باستئجار المخيم وينتظر وصولهم ليستقطعوا جزءا من هذه الإجازة مع بعضهم البعض في مخيمات النعيرية.

image 0

أبناء الزوار يتابعون إعداد الوجبات

بدر الدوسري - النعيرية فبراير 6, 2017, 3 ص