الإمارات: إيران تقوض أمن المنطقة

وزير خارجية الإمارات في كلمة أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة

الوكالات - الأمم المتحدة

قالت الإمارات العربية المتحدة إن إيران لم تضيع الوقت لتقويض أمن المنطقة منذ أن أبرمت اتفاقا نوويا مع القوى العالمية العام الماضي.

وقال وزير خارجية الإمارات الشيخ عبدالله بن زايد في كلمة أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة: «إيران لا زالت تدفع المنطقة من خلال سياستها إلى شفا المصيبة وانتهاكها الفاضح لمبادئ السيادة والتدخل الدائم في شؤون جيرانها الداخلية وكان لكل ذلك الدور الأكبر في استمرار الاحتقان وعدم الاستقرار في المنطقة.

طهران تقوض أمن المنطقة عبر الخطاب الملتهب والتدخل الفج وتسليح المليشيات وناهيك عن تطويرها لبرنامجها الصاروخي».

وقال آل نهيان «إن إيران لم تضع وقتا لتقويض أمن المنطقة من خلال خطاب عدائي وتدخلات سافرة وتسليح ميليشيات وتطوير صواريخ باليستية»، وذلك رغم جميع التوقعات حول مستقبل المنطقة بعد رفع العقوبات على إيران على خلفية إبرامها الاتفاق النووي مع القوى العالمية.

واعتبر بن زايد أن «عدم استقرار المنطقة سيؤثر على المحيط الإقليمي».

وفي سياق العلاقات الإماراتية الإيرانية، دعا بن زايد طهران إلى «إعادة الجزر الإماراتية الثلاثة التي تحتلها إما طوعا أو عبر التحكيم الدولي».

وأضاف: «إنه يجب عدم الاكتفاء بإدارة الأزمات، بل (يجب) السعي لحلها»، مضيفا أنه «ينبغي البحث عن حلول لكافة الأزمات ومواجهة الحركات الإرهابية».

الوكالات - الأمم المتحدة سبتمبر 26, 2016, 3 ص