واشنطن تهدد طهران بالتحرك في حال خرق الاتفاق النووي

نائب الرئيس الأميركي

أ ف ب - واشنطن

حذر نائب الرئيس الأميركي جو بايدن، الأحد، من أن واشنطن تراقب إيران عن كثب، وأنها ستتحرك في حال لم تحترم الاتفاق النووي.

وكانت طهران وقعت مع الدول الست الكبرى ومنها الولايات المتحدة اتفاقا في يوليو، تعهدت طهران بموجبه خفض أنشطتها النووية لقاء رفع العقوبات الغربية والدولية المفروضة عليها.

وقال بايدن: "إن الحوافز أمام إيران لحملها على احترام واجباتها في الاتفاق. إننا نراقب إيران كالصقر".

وأضاف، أمام المؤتمر السنوي للجنة الشؤون العامة الأميركية الإسرائيلية: "بموجب هذا الاتفاق لن يسمح لإيران أبدا بمواصلة السعي لحيازة السلاح النووي".

وتابع: "إذا انتهكت إيران الاتفاق فستتحرك الولايات المتحدة".

وينص بند أساسي على فرض عقوبات مجدداً على إيران إذا تبين أنها خرقت الاتفاق.

أ ف ب - واشنطن مارس 22, 2016, 3 ص