المؤشر يواصل التراجع ويهبط إلى مستوى 5838 نقطة

تراجع مؤشر سوق الأسهم أمس، بنسبة بلغت 3.3% الى مستوى 5838 نقطة، وذلك بعد أن خسر نحو 200 نقطة، كأدنى إغلاق في أكثر من 5 أعوام، فيما بلغت قيمة التداولات نحو 5.3 مليار ريال.

ليواصل مؤشر السوق تراجعه لثالث جلسة على التوالي وذلك بالتزامن مع تهاوي أسعار النفط لأدنى مستوياتها في 12 عاما عند 30 دولارا للبرميل.

وشهدت الجلسة تراجعا شبه جماعي للاسهم، يتقدمها سهما "سابك" و"مصرف الراجحي" المنخفضان بنحو 2 % عند 67.27 ريال و48.69 ريال .

وهبطت أسهم "موبايلي" و"بنك البلاد" و"الكهرباء" و"زين" و"المملكة القابضة" و"البحري" و"بترورابغ" و"كيان" بنسب تراوح بين الـ6 و10 % ليسجل الاخيرين أدنى إغلاق منذ الإدراج.

وأغلق سهم "الاهلي التجاري" على تراجع بنحو 2 % عند 40.69 ريال، مسجلا أدنى إغلاق منذ الإدراج، رغم تسجيل البنك أرباحا فاقت متوسط التوقعات بلغت 2127 مليون ريال بنهاية الربع الرابع.

وأغلقت عدة أسهم بالنسبة القصوى او قريبا كما سجلت عدة أسهم أدنى مستوياتها منذ الإدراج.

في المقابل، عاكست أربع اسهم فقط اتجاه السوق واغلقت على ارتفاع بنسب لم تتجاوز الـ2 %، منها "حلواني" عقب تسجيل الشركة ارباحا قدرها 38.7 مليون ريال بالربع الرابع.

وكانت "كيان" قد اعلنت أمس نتائجها المالية للربع الرابع مسجلة خسائر قدرها 624.1 مليون ريال.

وقالت الشركة: ان سبب ارتفاع الخسائر خلال الفترة الحالية مقارنة مع الفترة المماثلة من العام السابق يعود إلى انخفاض الكميات المنتجة والمباعة نتيجة لتوقف معظم مصانع الشركة لأعمال الصيانة الدورية المجدولة، كما هو معلن عنه في تداول بتاريخ 1 فبراير 2015م، بالإضافة لانخفاض متوسط اسعار البيع لمعظم المنتجات وتكوين مخصص لمخزون قطع الغيار الراكدة وبطيئة الحركة للمصانع، وكذلك نتيجة لزيادة النفقات المالية ومخصص الزكاة. كما تجدر الإشارة إلى انخفاض تكلفة اللقيم ورسوم التسويق من سابك وبند مصاريف البيع والعمومية والإدارية.

بينما ارجعت الشركة سبب تسجيل خسائر خلال الربع الحالي مقارنة مع الربع المماثل من العام السابق إلى انخفاض في متوسط اسعار بيع معظم المنتجات، بالإضافة لتكوين مخصص لمخزون قطع الغيار الراكدة وبطيئة الحركة للمصانع، على الرغم من ارتفاع الكميات المباعة وانخفاض رسوم التسويق من سابك خلال الربع الحالي، وانخفاض تكلفة اللقيم ومصاريف البيع والعمومية والإدارية وكذلك انخفاض في مخصص الزكاة.

فيما عزت الشركة سبب ارتفاع الخسائر خلال الربع الحالي مقارنة مع الربع السابق إلى انخفاض متوسط أسعار البيع لمعظم المنتجات وتكوين مخصص لمخزون قطع الغيار الراكدة وبطيئة الحركة للمصانع وزيادة المصاريف العمومية والإدارية، وذلك بالرغم من زيادة الكميات المنتجة والمباعة، وانخفاض في مخصص الزكاة والإيرادات الأخرى خلال الربع الحالي.

اليوم - الدمام يناير 15, 2016, 3 ص