نائب ميركل: مشكلة اللاجئين تمثل "أكبر تحدي منذ إعادة توحيد ألمانيا"

د ب أ - برلين

يرى وزير الاقتصاد الألماني زيجمار جابرييل أن زيادة أعداد اللاجئين في ألمانيا تمثل "أكبر تحدي منذ إعادة توحيد ألمانيا".

وقال جابرييل، الذي يشغل أيضا منصب نائب المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، اليوم الأحد في حوار مع برنامج "بريشت أوس برلين" (تقرير من برلين) بالقناة الأولى الألمانية (ايه دي ار): "سوف يتعين علينا تغيير سياسة اللجوء التي نتبعها بشكل كبير".

وأضاف قائلا: "إن الأعداد الكثيرة التي تأتي حاليا، سوف تجبرنا على اتخاذ المزيد من الإجراءات".

وشدد جابرييل على ضرورة تخفيف العبء عن البلديات بصفة خاصة، وأشار إلى أن تحقيق ذلك يستلزم تقديم نحو ثلاثة مليارات يورو.

وشدد نائب ميركل أيضا على ضرورة أن تتصدى الشرطة والقضاء "بكل صرامة" لليمينين المتطرفين.

ووجه وزير الاقتصاد الألماني انتقادا لاذعا للاتحاد الأوروبي، وقال: "إنه لعار كبير أن تقول أغلب الدول الأعضاء بالاتحاد: إن هذا الأمر لا يعنينا".

وحذر من أن العودة إلى شكل أوروبا بدون حدود مفتوحة يسفر عن "عواقب كارثية".

د ب أ - برلين أغسطس 23, 2015, 1:42 م