وزير التعليم يطمئن على طالبتين ويغرد: فخور ببناتنا

الدكتور عزام الدخيل

اطمأن وزير التعليم الدكتور عزام الدخيل على الطالبتين اللتين أصيبتا بشظايا الزجاج إثر المقذوف المجاور للثانوية الخامسة بحي المخيم بمنطقة نجران.

وغرد وزير التعليم الدكتور عزام الدخيل عبر حسابه في موقع تويتر قائلاً: "اتصلت ببناتنا المصابات في نجران، الإصابات طفيفة - ولله الحمد - رغم الإصابات كنّ حريصات على استمرارية تحصيلهن العلمي دعواتكم لهن #فخور_ببناتنا".

من جانبه أوضح مدير إدارة تعليم نجران ناصر المنيع، أن وزير التعليم أجرى قبل قليل اتصالاً هاتفياً مع الطالبتين، مشيراً إلى أنهما تتلقيان العلاج في مستشفى الملك خالد في نجران، والحمد لله وضعهما مطمئن.

وقالت مصادر : إن قرار إيقاف الدراسة بمدارس منطقة نجران يتضمن إنهاء السنة الدراسية الحالية تماماً، وعودة الطلاب والطالبات ستكون مع بداية العام الدراسي المقبل في شهر ذي القعدة.

وكانت قوة انفجار المقذوفات - التي وقعت في حي المخيم - قد تسببت في تهشم زجاج المدرسة، وإصابة عدد قليل من الطالبات، فيما استهدفت القذائف مدرسة تحفيظ القرآن الكريم في نفس الحي، وكذلك روضة أطفال تتبع الجمعية الخيرية.

اليوم - الدمام مايو 6, 2015, 3 ص