خادم الحرمين الشريفين وهولاند بحثا تعزيز العلاقات

قمة سعودية ــ فرنسية تناولت تطورات الأحداث الإقليمية والدولية

خادم الحرمين الشريفين مستقبلا الرئيس الفرنسي

عقد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود -حفظه الله- في قصره بالرياض أمس جلسة مباحثات رسمية مع الرئيس فرانسوا هولاند رئيس الجمهورية الفرنسية.

وجرى خلال الجلسة بحث العلاقات الثنائية بين البلدين الصديقين وسبل تعزيزها في مختلف المجالات، بالإضافة إلى استعراض تطورات الأحداث على الساحتين الإقليمية والدولية.

حضر جلسة المباحثات صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض، وصاحب السمو الملكي الأمير متعب بن عبدالله بن عبدالعزيز وزير الحرس الوطني، وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي ولي العهد النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، ووزير الدولة عضو مجلس الوزراء الدكتور مساعد بن محمد العيبان، ومعالي وزير المالية الدكتور إبراهيم بن عبدالعزيز العساف، ووزير الدولة عضو مجلس الوزراء الدكتور سعد بن خالد الجبري، ووزير الثقافة والإعلام الدكتور عادل بن زيد الطريفي، ووزير الخارجية عادل بن أحمد الجبير الوزير المرافق، والقائم بأعمال سفارة خادم الحرمين الشريفين لدى فرنسا الدكتور علي بن محمد القرني. كما حضرها من الجانب الفرنسي وزير الشؤون الخارجية والتنمية الدولية لوران فابيوس، ووزير الدفاع جان ايف لودريان، والسفير الفرنسي لدى المملكة برتران بزانسنو، ورئيس معهد العالم العربي جاك لانغ، ورئيس هيئة الأركان الخاصة للرئيس بونوا بوغا، والمستشار الدبلوماسي للرئيس جاك اوديبار، ومستشار إفريقيا الشمالية والشرق الأوسط والأمم المتحدة لدى رئاسة الجمهورية ايمانويل بون.

واس - الرياض مايو 6, 2015, 3 ص