فرص لدعم المشاريع عرضتها «أرامكو» من خلال «واعد»

جانب من الملتقى

اليوم - الدمام

رعت مؤخراً أرامكو السعودية وشاركت في الملتقى السعودي الدولي للمنشآت الصغيرة والمتوسطة الذي عقد في مدينة الرياض.

والذي نظمه صندوق التنمية السعودي والبنك السعودي للتسليف والادخار، بالتعاون مع مجموعة الاقتصاد والأعمال. وهدف الملتقى دعم وتنمية المنشآت الصغيرة والمتوسطة وتعزيز دورها في مساندة الاقتصاد الوطني وخلق فرص جديدة لقيام مشاريع وشراكات استراتيجية بينية، وبهذه المناسبة قال جمال النابلسي المدير التنفيذي لشركة مركز أرامكو السعودية لريادة الأعمال المحدودة (واعد): «رعت أرامكو السعودية وشاركت في الملتقى السعودي الدولي للمنشآت الصغيرة والمتوسطة لإدراكها التام لأهمية مساهمة مثل هذه المشاريع في دعم اقتصاد المملكة، فقد أثبتت الدراسات وكذلك الواقع الملموس أنها من أهم مصادر الدخل القومي للدول، كما يمكنها توفير فرص وظيفية متنوعة لشريحة كبيرة من المواطنين، والاسهام كذلك في تدوير المال بشكل سليم ومتوازن»، كما أضاف النابلسي: «إن المنشآت الصغيرة والمتوسطة تشكل الآن نحو 85% من اقتصاديات العالم، لذلك قامت الشركة بإنشاء مركز أرامكو السعودية لريادة الأعمال المحدودة (واعد) الذي يُعنى بريادة الأعمال في المملكة عبر توفير التمويل والتدريب والمساندة في كيفية إنشاء شركات صغيرة ومتوسطة قادرة على الاستمرار والنماء. كما يشجع مركز (واعد) الأفراد على اكتشاف قُدراتهم وإمكانياتهم الحقيقية ويوفر لهم التدريب اللازم على كيفية استغلال الأدوات المتوفرة والخبرات في مجال ريادة الأعمال».

كما شاركت أرامكو السعودية ضمن أنشطة الملتقى، بجناح يركز على عرض إسهامات الشركة في دعم الاقتصاد الوطني، ومن ضمنها الفرص التي يوفرها (واعد) وذلك بشكل تفاعلي مع الزوار يبين لهم أساليب تعزيز الابتكار للوصول للريادة في الأعمال، بما في ذلك طرق الحصول على التمويل الاقتراضي أو المشاركة في الملكية، وعلى فرص التدريب الشامل لتطوير خطط الأعمال وبدء تشغيل المشاريع الجديدة.

اليوم - الدمام يونيو 2, 2013, 8:41 م