فكّكوا المنتخب مع ريكارد

خليجي خرجنا بفوز يتيم على اشقائنا اليمنيين واداء مذل ومخز لتاريخ وسمعة الكرة السعودية امام العراق والكويت وسيسجّل ملف دورات الخليج لنا ذلك.. صحيح ان اخونا ريكارد سرّح كعادة غضباتنا المضرية لكن يبقى السؤال امام اتحاد كرة القدم هل هذا المنتخب يليق بالبلد وبحجم إنفاقنا عليه من خزينة الدولة ليمثلنا بهكذا مستويات واداء وكرتنا هيمنت على بطولات اسيا ووصلت لكأس العالم؟!

21 بالتأكيد الإجابة لا فيما احسب.. وقناعتي انه كالعادة ستستمر الغضبة المضرية لعمليات تصفية للاعبين من شق وطرف كما يقال بلا اية معايير فنية.. وربما تم استدعاء لاعبين جدد مع مدرب جديد وتكر حبّات سبحة المعسكرات والحكي والمغامرات الكلامية للمعلقين وكتبة الرأي المخدرين للرأي العام وان لدينا فريقا خرافيا سيكتسح امتن فرق اسيا واوروبا والأمريكتين.. احبتي دعوني اوجه لكم نصيحة من رجل لا يفهم مثلكم كثيرا في فنون وجنون كرة القدم لكن اميّز ولله الحمد الجيد من الرديء.. فكّكوا المنتخب وتبنّوا مشروع مدرسة كروية تحتضن مواهب واعدة لم تلوثها اموال العقود ولا إغراءات هوامير المال والأعمال في انديتنا واعملوا ليل نهار على صناعة كرة سعودية بالإمكانات العظيمة التي تملكونها حتى وان اخذت المسألة منكم سنوات بعبارة اخرى وطّنوا صناعة مدرسة كروية عالمية في رؤوس واقدام هؤلاء الشباب واصرفوا عليهم بشكل جيد وكأنكم امام مشروع ثقافي شامل لعقليات ونفسيات هؤلاء الواعدين وعندها ستفاجئون العالم وليس نحن فقط بكرة تستحق المشاهدة والتقدير العالمي.. احبتي انا اقول هذا الكلام وفي ذهني ان معظم لاعبي منتخبكم تشبّعوا بالكاش وحققوا ذواتهم في اقصر وقت ممكن ولم يتبق للفنيلة وللشعار وللجمهور شيء من ارواحهم وتضحياتهم.. كارثة حقيقية اسمها الملايين التي تكب على لاعبيكم وبمداخيل تفوق كل دول الجوار ولربما نافسنا ربع ميسّي في ذلك.. ارجوكم ابعدوا هؤلاء فلا طموح ولا روح ولا يحزنون وتحلمون ان لا زلتم تفكرون بحسابات غير هذه.. وممكن تشتغلوا هالكم سنة باسلوب فريق رمزي وقد جربتوها بالزمانات او استمروا في اسلوب لعيّبة الملايين حتى تجهز مدرسة الموهوبين وعلى الشعب تحمل المصائب.. اعملوا شيئا للبلد يدخلكم التاريخ كاتحاد كرة غير مسبوق ولله الأمر من قبل ومن بعد.

د. عبدالله الطويرقي يناير 19, 2013, 10 م
اضف تعليق

التعليقات

comments powered by Disqus

الرأي