السلبية تسيطر على المواجهـة الافتتاحية

 د ب أ - المنامة

خيّم التعادل السلبي على المباراة التي جمعت المنتخبين البحريني والعماني امس السبت باستاد البحرين الوطني في العاصمة المنامة، في افتتاح منافسات بطولة كأس الخليج الحادية والعشرين لكرة القدم (خليجي 21) التي تستضيفها البحرين حتى 18 يناير الجاري.

بدأت المباراة بحماس هجومي من جانب المنتخب العماني الذي كاد يفتتح التسجيل في الدقيقة الثانية عندما مرّر عماد الحوسني عرضية خطيرة إلى رائد إبراهيم لكن الدفاع تدخّل في الوقت المناسب وأخرج الكرة إلى ضربة ركنية لم تستغل، وسريعًا ما دخل المنتخب البحريني في أجواء المباراة ونجح في السيطرة على الكرة بشكل أكبر وإبعاد الخطورة عن مرماه، وأهدر فوزي عايش فرصة تهديفية للمنتخب البحريني في الدقيقة التاسعة، حيث تلقى عرضية متقنة لكنه سدّد الكرة برأسه فوق العارضة، وواصل المنتخب البحريني تفوّقه في الاستحواذ على الكرة لكنه واجه صعوبة كبيرة في الوصول لمنطقة جزاء منافسه.

 وأضاع فوزي عايش فرصة ثمينة على الفريق البحريني في الدقيقة 22 عندما تلقى عرضية رائعة لكنه سدّد الكرة دون تركيز لتمرّ بجوار القائم، وبعدها بدأ المنتخب العماني تبادل المحاولات الهجومية مع مضيفه البحريني لكن أيًّا من الفريقين لم يُشكّل الخطورة الكافية على مرمى منافسه لينتهي الشوط الأول بالتعادل السلبي.

وفي الشوط الثاني لم يختلف الحال كثيرًا، حيث تمسّك الفريقان بالحذر الدفاعي الشديد للحفاظ على الشباك نظيفة، وسيطر التوتر شيئًا ما على بعض اللاعبين وحصل البحريني إسماعيل عبداللطيف على إنذار في الدقيقة 54 للخشونة، ثم حصل زميله راشد الحوطي على إنذار أيضًا بعدها بأقل من دقيقة واحدة.

 وفي الدقيقة 59، دفع كالديرون المدير الفني للمنتخب البحريني باللاعب سامي محمد الحسيني بدلًا من حسين سلمان مكي، وبدأ كل من الفريقين في تشكيل خطورة هجومية حقيقية على مرمى منافسه وتصدّى كل من الحارسين لأكثر من كرة خطيرة، كذلك دفع بول لوجوين المدير الفني للمنتخب العماني باللاعب جمعة درويش بدلًا من يعقوب عبدالكريم في الدقيقة 69، وبعدها أشرك كالديرون اللاعب فيصل علي بودهوم بدلًا من إسماعيل عبداللطيف في محاولة لإنعاش هجوم الفريق.

 وكثف كل من الفريقين محاولاته الهجومية في الفترة المتبقية من المباراة لكن كل المحاولات باءت بالفشل لينتهي اللقاء بالتعادل السلبي.

 د ب أ - المنامة يناير 6, 2013, 8:14 ص