سوريا.. مجزرة أسدية في القورية والثوار يسيطرون على رأس العين بالحسكة

دخان يتصاعد من عربتين عقب غارة اسدية

الوكالات - انقرة

أفاد المركز الإعلامي السوري أن قوات النظام ارتكبت مجزرة في القورية بريف دير الزور، راح ضحيتها 15 قتيلاً وعشرات الجرحى. وأوضح المركز أن أغلب ضحايا المجزرة من النساء.

وقال أوس العربي الناطق باسم مجلس ثوار دير الزور: إن هذه المجزرة تأتي كرد فعل من قبل قوات النظام على العملية العسكرية التي تقوم بها كتائب الجيش الحر الموجودة في مدينة الميادين، وتحديداً بالقرب من مدينة القورية.

وأضاف أن كتائب الجيش الحر قامت بعدة عمليات في محاولة للسيطرة على المدفعية القريبة من مدينة الميادين، فيبدو أن الخناق ضاق على هذه المدفعية الموجودة هناك، فقرر النظام الآن الانتقام من كافة البلدات المحيطة بهذه المدفعية.

واضاف: ان القصف استهدف سوق المدينة الشهير المسمى بـ «سوق الجمعة».

وقال قائد ميداني ومصادر بالمعارضة: إن مقاتلي الجيش السوري الحر استولوا على بلدة على حدود تركيا الخميس ويواصلون التقدم للسيطرة على مناطق حدودية من قوات الرئيس بشار الاسد.

وقالت المصادر: ان عشرة اشخاص قتلوا في اشتباكات سيطر خلالها مقاتلو المعارضة على راس العين وهي بلدة عربية - كردية في محافظة الحسكة المنتجة للنفط بشمال شرق سوريا على بعد 600 كيلومتر من دمشق.

في تطورات دمشق وريفها، أفادت شبكة «شام» الإخبارية أن قوات النظام قامت صباح امس بقصف بساتين حي كفرسوسة بالطيران المروحي والدبابات بالتزامن مع قصف بساتين داريا المجاورة للحي وحي نهر عيشة بالدبابات.

دمشق

وفي تطورات دمشق وريفها، أفادت شبكة «شام» الإخبارية أن قوات النظام قامت صباح الجمعه بقصف بساتين حي كفرسوسة بالطيران المروحي والدبابات بالتزامن مع قصف بساتين داريا المجاورة للحي وحي نهر عيشة بالدبابات.

فيما تجدد القصف العنيف من الطيران الحربي والمدفعية على مدن دوما وعربين وحمورية وعدة مناطق في الغوطة الشرقية.

من جهته، أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان أن منطقة «الحولة» بريف حمص وسط سورية والقرى المحيطة بها تعرضت للقصف من قبل القوات النظامية.

وأضاف المرصد أن الاشتباكات تجددت بين القوات النظامية والكتائب الثائرة المقاتلة في محيط حاجز المعصرة في بلدة محمبل بريف ادلب شمال سوريا.

وذكر أن اشتباكات دارت بين القوات النظامية والكتائب الثائرة بالقرب من «دوار شيحان» وفي حي الحمدانية ومنطقة الليرمون في مدينة حلب.

وقال: إن بلدة «المزيريب» ومنطقة «اللجاة» بمحافظة درعا تعرضتا للقصف من قبل القوات النظامية منذ منتصف ليل الخميس ما أسفر عن سقوط جرحى، كما أن أحياء «الكلاسة» و «بني زيد» و «الليرمون» و «ميسلون» و «صلاح الدين» بمدينة حلب  تعرضت امس للقصف من قبل القوات النظامية.

وذكر المرصد أن اشتباكات دارت بين القوات النظامية والكتائب الثائرة بالقرب من «دوار شيحان» وفي حي الحمدانية ومنطقة الليرمون في مدينة حلب.

من ناحية ثانية ارتفع عدد السوريين الذين قتلوا في أنحاء متفرقة الخميس إلى 155 بحسب المرصد السوري لحقوق الإنسان.

الوكالات - انقرة نوفمبر 9, 2012, 11:20 م
اضف تعليق

التعليقات

comments powered by Disqus