أول شركة للاستقدام بالشرقية تتسلم رخصتها التشغيلية خلال أيام

رياض الألمعي - الخبر

كشف رئيس شركة الخدمات العمالية هاني العفالق ، أول شركة للاستقدام وتنظيم استقدام العمالة للغير وتقديم الخدمات العمالية كاملة بالمنطقة الشرقية ، عن اقتراب استلام الرخصة التشغيلية للشركة من وزارة العمل .

وقال :  "نحن في انتظار الرخصة التشغيلية من وزارة العمل للبدء حينها باستقبال طلبات العملاء الراغبين في الخدمات المقدمة عن طريق موقع الشركة الاليكتروني الذي سينوه عنه خلال الشهرين القادمين "

وتوقع ان يتم تحقيق طلبات العملاء خلال الأشهر القليلة مقبلة وبحد اقصى في يناير 2013 .

واشار الى أن الشركة استلمت قبل أيام الترخيص النهائي الصادر من وزارة التجارة والصناعة .

وأضاف العفالق ان مقر الشركة لم يتحدد بشكل نهائي ولكن التوقعات المبدئية تشير إلى ان الشركة ستتخذ الخبر مقراً رئيساً لها.

من جانب اخر كشفت مصادر في الشركة السعودية للاستقدام لـ "اليوم" والتي تتخذ من الرياض مقرا لها ، عن تلقيها عددا من الطلبات الشخصية للحصول على عاملة منزلية عبر الموقع الالكتروني للشركة , مبيناً أن الشركة ستبدأ الاستقدام من الدول المصرح بها قريباً . وبينت المصادر أن القيمة الإجمالية تصل الى 15000 ريال وتشمل أتعاب الشركة " 7500 ريال" ورسوم الاستقدام "2000 ريال" , وإقامة لمدة عامين" 1200 ريال" بالإضافة لقيمة التذكرة , كذلك تأمين لمدة عامين في حالة رفض العمل أو الهروب بقيمة 700 ريال , بالإضافة إلى قيمة تأمين صحي يشمل إصابة العمل أو الوفاة لا سمح الله "800 ريال".

 الجدير بالذكر ان وزارة العمل قد أصدرت موافقتها المبدئية لثلاث عشرة شركة تقدمت للوزارة للحصول على الترخيص لتأسيس شركات استقدام، وفي انتظار استكمال اجراءاتها للحصول على الترخيص النهائي.حيث تعد شركة الخدمات العمالية هي الأولى بالمنطقة الشرقية. يذكر أنه جارٍ تأسيس شركة ثانية مماثلة على مستوى المنطقة الشرقية للعمل في نشاط التوسط في استقدام العمالة وتقديم الخدمات العمالية المنزلية للقطاعين العام والخاص، وتسير إجراءات اصدار ترخيصها المبدئي بشكل طبيعي دون أي معوقات وفق الخطة المرسومة. من جانب اخر وافق وزير التجارة والصناعة الدكتور توفيق بن فوزان الربيعة على إعلان تأسيس الشركة السعودية للاستقدام (شركة مساهمة مقفلة) برأسمال قدره 100 مليون ريال وتتخذ الشركة من مدينة الرياض مقراً لها.

رياض الألمعي - الخبر يوليو 23, 2012, 11:39 م
اضف تعليق

التعليقات

comments powered by Disqus