«معلمات البند» يقاضين « التربية » و آلية الترسيم خلال أيام

مدير فرع وزارة الخدمة بالدمام

شذى الطيب – الدمام

قررت معلمات بند محو الأمية " مسائي " رفع قضية أمام ديوان المظالم ضد وزارة التربية والتعليم التي كانت تخصم من رواتبهن شهريا نصابا معلوما للتأمينات ، ثم اكتشفهن أنهن غير مسجلات أساسا في التأمينات ، و أنهن كن فريسة لخداع الإدارة المالية بوزراة التربية والتعليم متسائلات عن مصير هذه الأموال .

  في ذات الوقت طالبت المعلمات المسؤولين النظر في قضيتهم – حسبما سموّها – بشكل عاجل و البت في مسألة ترسيمهن كما جاء في الأوامر الملكية ، وتفاعلاً مع قرار وزارة التربية والتعليم بتشكيل لجنة عاجلة للبحث في المطالبات التي بدأت أمس الأول بمختلف محافظات المملكة    و كانت معلمات بند محو الأمية "مسائي" بالدمام  قدمن خطابا رسميا لمدير فرع وزارة الخدمة المدنية بعدما طلب منهن أثناء تجمعهن أمام المبنى  تقديم طلب  يضم أسماءهن جميعاً لرفعه للوزارة بالرياض، حيث أتى مضمون الخطاب - والتي حصلت "اليوم" على نسخة منه - على ضرورة ترسميهن و أنهن يتعرضن لظلم عظيم ، خاصة و أن قرارات خادم الحرمين الشريفين بشأن ترسيم موظفي البنود واضحة  .  فيما قالت إحدى المعلمات : " قبل سنة وشهر تم إخبارنا بتعميم من وزارة التربية والتعليم أنه تم تسجيلنا في نظام التأمينات الاجتماعية وخصم مبلغ من راتبنا "الجامعيات  310 ريالات "  و" الثانويات 210 ريالات " لمدة سنة ونصف في هذا الشهر ، في حين أننا اكتشفنا أن الأموال التي كانت تخصم منا عبثا لأننا غير مسجلات أصلا في التأمينات الاجتماعية، الأمر الذي يجعلنا نحمل الإدارة المالية في وزارة التربية والتعليم  عاقبة هذا التصرف ، و قد وكلنا محاميا سيرفع قضيتنا إلى ديوان المظالم أو لجنة مكافحة الفساد و لن نقبل بإعادة المبالغ فحسب بل بالتعويض عن الاستغفال  والكذب غير المبرر " .

" اجتماعات مستمرة في وزارتي التربية والتعليم لدراسة الموقف ، ومن المتوقع أن يتم صدور قرار يوضح آلية ترسيم معلمات بند محو الأمية " مسائي " خلال أيام قليلة ، واللجان المشكلة حاليا تقوم بحصر عدد المعلمات في المناطق  وتخصصاتهن ، وآلية التعامل معهن ماليا و إداريا "

   وذكرت أم عبدالله : " بعد عرض موضوعنا أمام وزارة الخدمة المدنية فرع الدمام يوم الاثنين ، جاءنا رد  غير منطقي أن موضوعنا سوف يعرض للدراسة من الصفر وتشكل لجنة خلال 3 أشهر للدراسة الموضوع , ونحن نقول لا لجان بعد صدور قرار خادم الحرمين الشريفين فقد شكل الملك اللجنة و أصدر الحكم بترسيم جميع البنود التي تتقاضى رواتبهم من ميزانية الدولة وانتهى الأمر ونحن نقول لكم لا لجان بعد قراره حفظه الله ورعاه " .  وتضيف معلمة - رفضت التصريح باسمها - : " يُقال أن عدد ساعات عملنا 3 ساعات يوميا وأود أن أُشير إلى نقاط مهمة جدا إن معدل الحصص الأسبوعية من حيث الحصص تتساوى مع التعليم في الفترة الصباحية فنحن نأخذ 20 حصة بتفاوت من 18-20 مع الاحتياط عند غياب معلمات أخريات والصباحي لا يزيد عدد نصاب المعلمة عن ذلك والكل يعرف ذلك، كما أننا نلتحق بدورات في الفترة الصباحية ثم نكمل الدوام المسائي أي أن معدل دوامنا يصل إلى 9 ساعات وهذا المعدل يفوق دوام المثبتات صباحيا أو التعليم العام ,  ناهيك عن الحلق التنشيطية والاجتماعات الإدارية والاجتماعات المنعقدة للإعداد للملتقيات والاحتفالات وكلها بالفترة الصباحية وبالطبع يتبع ذلك الدوام المسائي وهكذا , وبالطبع هذا كله من الساعة السابعة والنصف حتى الخامسة مساء ولا يخفى على الجميع أن هذا على حساب الزوج والأبناء ، وهذا غيض من فيض حول المعاناة ، فالأعوام السابقة كان هناك الكثير من الموظفات يقمن بالمراقبة في فترة الاختبارات بالتعليم العام وكلية الاداب والعلوم بالدمام وهن كثر و لا زلن على رأس العمل ولم تكن حوافزهن تذكر كالأرامل والمطلقات حرموا من معونة الضمان الاجتماعي لعدم السماح لأسمائهن بالاستفادة بحجة أننا ضمن التأمينات الاجتماعية .

  قرار الترسيم :

 وفي سياق ذي صلة ذكر مصدر خاص لـ "اليوم" بإدارة التربية و التعليم بالمنطقة الشرقية : " أنه في حال تم تطبيق اللجنة كما تم ذكرها بصورة عاجلة سوف يتم التصريح بالقرار الخاص باللجنة خلال أسبوع و نصف إلى أسبوعين، و أكد المصدر  أن اللجنة من اختصاص وزارة التربية والتعليم بالرياض و لا نية لتواجد أي أعضاء للجنة من قبل الوزارة بالمناطق"   فيما ذكر المتحدث الرسمي لوزارة الخدمة المدنية عبد العزيز الخنين لـ "اليوم" أنه لم توضح حتى الآن أي معالم تثبت نتيجة قرار اللجنة  ،من جهة أخرى علمت اليوم أن اجتماعات مستمرة في وزارتي التربية والتعليم لدراسة الموقف ، و من المتوقع أن يتم صدور قرار يو ضح آلية ترسيم معلمات بند محو الأمية " مسائي " خلال أيام قليلة ، واللجان المشكلة حاليا تقوم بحصر عدد المعلمات في المناطق  و تخصصاتهن ، و آلية التعامل معهن ماليا و إداريا   .

شذى الطيب – الدمام إبريل 5, 2011, 11:07 م
اضف تعليق

التعليقات

comments powered by Disqus