معارك طاحنة بين الجيش اليمني والحوثيين في صعدة

ا ف ب ـ صنعاء

أفاد شهود عيان امس الخميس ان "عشرات القتلى والجرحى" سقطوا خلال "معارك طاحنة" تدور منذ يومين بين الجيش اليمني والمتمردين الحوثيين في محافظة صعدة بشمال اليمن.

وقال شهود عيان لوكالة فرانس برس ان "معارك طاحنة تدور منذ يومين بين اتباع الحوثي والجيش في مناطق حيدان ومران والصافية في محافظة صعدة" في الشمال.

وأوضح الشهود ان "عشرات القتلى والجرحى سقطوا في هذه المعارك المستمرة" الا انه لم يتسن التأكد من هذه المعلومات بدقة من مصادر رسمية. وذكر شاهد عيان ان "جماعة مسلحة من الحوثيين تحاصر كتيبة عسكرية في اعلى جبال مران منذ اسبوع فيما الجيش يشن هجمات عنيفة بالمدفعية وصواريخ الكاتيوشا على مواقع وتحصينات الحوثيين".

وقال شاهد عيان آخر في مدينة صعدة لوكالة فرانس برس ان "قوات الجيش اطلقت نحو عشرين صاروخا على منطقة مطرة حيث يتواجد عبدالملك الحوثي القائد الميداني للمتمردين". وكان عبدالملك الحوثي اصدر بيانا الاربعاء حذر فيه السلطات "من قيامها بشن حرب خامسة على ابناء صعدة اذ سيكون لها نتائج وخيمة على مستوى اليمن عسكريا واقتصاديا واجتماعيا تفوق الخيال" على حد قوله. وقبل اسبوع، اكد شهود عيان ومصدر مقرب من القائد الميداني للتمرد الحوثي ان المواجهات بين المتمردين والقوات الحكومية احتدمت في منطقة جبال مران واسفرت عن قتلى وجرحى.

ا ف ب ـ صنعاء يناير 18, 2008, 3 ص