الخميس 24 جمادى الآخرة 1435 - 24 أبريل (نيسان) 2014
الرئيسية
الإعلانات
آخــر الأخبــار |
آخر الاخبار افتتاح المنتدى الأسري السادس بالأحساء آخر الاخبار 1600 صياد في ينبع يؤسسون جمعية للصيادين آخر الاخبار مفاجآت إيجابية من أبل والمستثمرون ينتظرون منتجا جديدا آخر الاخبار الذهب يرتفع لكن يظل قرب أدنى مستوى في شهرين ونصف آخر الاخبار تقنيات حديثة لتجنب 75% من مرضى السرطان استخدام العلاج الخاطئ آخر الاخبار تحويل 669 مريضاً من خلال برنامج "إحالتي الإلكترونية" بصحة الطائف آخر الاخبار سياحة الطائف تصدر 46 ترخيصاً بقطاع الإيواء والسفر آخر الاخبار المدينة الطبية بجامعة الملك سعود تصمم برنامج لعلاج التوحد آخر الاخبار ندوة الشباب الإسلامي توفر خدمات تقنية للباحثين وطلاب العلم بباكستان آخر الاخبار مكتب العمل بالطائف يواصل جولاته التفتيشية

الرئيسية > الرأي >


ابنتي مصاصة الدماء

ابنتي مصاصة الدماء

كان من نتائج الحوار مع أبنائي الصغار، أن اكتشفت أن ابنتي مصاصة دماء!
فقد تعرضت لهجوم مفاجئ منها في إحدى الليالي وأنيابها بارزة وهي تقول (يا ويلك! أنا مصاصة دماء!)
مر بخاطري - أثناء دفاعي عن نفسي - أكثر من مصّاص دماء، ولكني بعد أن أنهيت الهجوم بدأت تشرح لي قوة مصاصي الدماء،  ولا يظهرون إلا في الليل لأن ضوء الشمس يحرقهم! ولهم أنياب طويلة ويمصون دم أعدائهم!
ما الذي وضع هذه الأفكار في عقل ابنتي وهي التي لا تقرأ ولم تعش في الغرب ولا تشاهد التلفاز إلا قليلاً؟!

والمشكلة الأعظم أننا بعيدون عن أبنائنا لا نسمع منهم ولا يسمعون منا ولا نوفر لهم البديل الذي يغنيهم ويحميهم، وإن فكرنا أن نتكلم معهم فالكلام من طرف واحد

رغم أن هذه الخزعبلات المضحكة غير موجودة في عقيدتنا، ولا أساطيرنا الشعبية التي لا تعرف إلا تلك العجوز الشمطاء ذات الأشكال المتعددة والأسماء المختلفة من بيئة إلى أخرى والتي لا تنزل لمستوى مص الدماء بل تأكل الولد أو البنت بأكمله حين يخرج من بيت أهله ليلاً ولا يستأذنهم! طبعاً أساطيرنا الشعبية لا تنسى الرجل وتجعل للعجوز ولداً أو زوجاً أو أخاً له شكل غريب أيضاً وهو بالعادة عالة عليها!.
الحقيقة أن من يسوّق لمصاصي الدماء بين أبنائنا! وأصابهم بالرعب والكوابيس والخيالات المرضية (بل وصل الأمر إلى أمراض عضوية لدى بعضهم) هي قنوات تلفزيونية محسوبة علينا وتقتات على أوقاتنا وأموالنا، وبالمقابل لا تنقل إلينا إلا أسوأ ما لدى الغرب لأنه يباع بثمن بخس وهي بالأخير لا هدف لها إلا الربح المادي ولذلك تسعى لملء الوقت وتخفيف الرقابة إلى كلمة (تباً) فقط!
المشكلة أن هذه الأفكار ليست في قنوات الكبار فقط، بل حتى قنوات الأطفال وأفلام الكارتون مملوءة بهذه الأفكار المنافية لديننا وعاداتنا وتقاليدنا!
والمشكلة الأكبر أنه لم يعد يتأثر أبناء من جعل بيته مرتعاً لكل من يريد نشر فكره فقط، بل أصبحت هذه الأفكار تنشر بين الطلاب على مقاعد الدراسة، وفي مواقع النت، وحتى في المحلات التجارية ترى ألعاب وحقائب وملابس أطفال تدعو لكل ملة ونحلة مما نعرفه وما لا نعرفه!
والمشكلة الأعظم أننا بعيدون عن أبنائنا لا نسمع منهم ولا يسمعون منا ولا نوفر لهم البديل الذي يغنيهم ويحميهم، وإن فكرنا أن نتكلم معهم فالكلام من طرف واحد، عليك وعليك وعليك وبالأخير:
 (لا تفشلني قدام الناس!)

shlash2020@twitter








الرأي

0 تعليق)
مثلما أشار الأمير سعود الفيصل في تصريحه مؤخرا بمناسبة انعقاد المؤتمر العالمي الثاني لمكافحة الإرهاب في الجامعة الإسلامية، فقد كانت، ولا تزال المملكة تتبنى موقفا حازما وثابتا من الإرهاب بكافة... بقية المقال
0 تعليق)
هناك تلاعب ممنهج بكثير من المصطلحات الدارجة في المجتمع، ومن هذه المصطلحات التي وسّعت وأُدخل فيها من لا يتصف بها، وصف (الملقوف)، فقد كان وصف الملقوف يطلق على تلك المرأة... بقية المقال
0 تعليق)
منذ أيام خلت قرأت خبراً عن الخطوط السعودية مفاده أنها فازت بترتيب متقدم في تصنيف معين، حيث سرني الخبر بحكم أمنياتنا للناقل الوطني بكل ازدهار وتفوق. ومن هذا المنطلق أثار... بقية المقال
0 تعليق)
سؤال لم أجد له جواباً حتى الآن عند معظم المتحمسين للمنظمات غير الحكومية، العابرة للقارات، المعنية بحقوق الإنسان. ويتعلق السؤال بذخيرة الشتائم التي يختزنونها في داخلهم ويطلقونها بتلذُّذ ومباهاة في... بقية المقال
0 تعليق)
اكتملت في الفترة القريبة الماضية منظومة التشكيل الجديد للغرفة التجارية بالمنطقة الشرقية، ما بين منتخبين ومعينين وإدارة تقودهم كفريق واحد نحو تطلعات وآمال يعقدها عليهم مجتمع بأكمله. هنا نتوجه بالتهنئة... بقية المقال
0 تعليق)
كلنا قرأنا وسمعنا مرارا وتكرارا عن دور العلماء في حفظ الأمة، ويتم هنا استحضار حديث (العلماء ورثة الأنبياء)، فالنبي - صلى الله عليه وسلم - لم يورث دينارا ولا درهما،... بقية المقال
0 تعليق)
    نتعرف على حجم أي أزمة، من حجم الحلول المطروحة لها، وإن كانت الأزمة متجذِرة تصبح الحلول حتمية وعاجلة، وتفعَّل لها كل الإمكانيات كخطط إنقاذ؛ للحد من استفحالها، وتخفيف وطأة... بقية المقال
0 تعليق)
يشغل التحضير للامتحانات بال كافة الطلاب، وكيف يمكن جعله على أكمل وجه لتحقيق أفضل النتائج، سأضمن هذا المقال بعض النصائح العامة بهذا الصدد.ينبغي أن يعطي الطالب نفسه وقتا كافيا للدراسة... بقية المقال
0 تعليق)
دشن المهندس عبدالله الحصين وزير المياه والكهرباء رئيس مجلس إدارة المؤسسة العامة لتحلية المياه المالحة أمس، بدء الضخ من محطة رأس الخير في المنطقة الشرقية وذلك في محطة التحلية والقوى... بقية المقال

الأكثــر قــراءة

الأكثـر تعليـــقاً