السبت 19 جمادى الآخرة 1435 - 19 أبريل (نيسان) 2014
الرئيسية
الإعلانات
آخــر الأخبــار |
آخر الاخبار الصحة تعلن ٧ وفيات جديدة بكرونا آخر الاخبار المسند يفتتح برنامج (لن أكون منهم) ومعرض (تقنيتي بلا ضرر) بمدارس الرياض آخر الاخبار "الصحة" تستقصي حقيقة "كورونا" وتستعين بالخبرات للقضاء علية آخر الاخبار نواف بن فيصل يرأس وفد المملكة لاجتماعات وزراء الشباب الخليجيين بالكويت آخر الاخبار مداخل خاصة لدخول ذوي الأحتياجات الخاصة إلى مساجد المملكة آخر الاخبار سمو أمير منطقة الرياض يرعى تخريج طلاب جامعة فيصل آخر الاخبار بحضور 157 الف زائر ملتقى الشبل المسلم الرابع يختتم فعالياته آخر الاخبار مدير جامعة الملك سعود يترأس جلسة مجلس إدارة المدينة الطبية ويطلق خطتها الأستراتيجية آخر الاخبار خطة «طوارئ» لإجلاء السعوديين من أوكرانيا آخر الاخبار ملتقى الحوكمة يستعرض تحديثات التوازن بين الأدارة والعائلة بالشرقية

الرئيسية > الدولي

جيش الأسد يواصل استهداف بيوت الله ويقصف مسجداً في درعا
جيش الأسد يواصل استهداف بيوت الله ويقصف مسجداً في درعا

سوريا: قصف واشتباكات وانشقاقات والجيش الحر يدخل القامشلي

أعلن الجيش السوري الحر عن دخوله مدينة القامشلي في محافظة الحسكة لأول مرة، ووفق الصور التي بثها ناشطون على شبكة الإنترنت، استهدف الجيش الحر فوج المدفعية «طرطب» الموجود في المدينة ومطار القامشلي.

كما تحدثت شبكة «شام» عن انشقاقات في صفوف النظام السوري بمدينة القامشلي.
وفي حمص، أعلن الجيش الحر عن تصديه لما أسماه أوسع تدخل لمقاتلي حزب الله في القصير، وتحدث عن هجوم من قبل عناصر حزب الله وقوات النظام على حاجز التل في القصير في محاولة لاسترداد المنطقة التي يسيطر عليها الجيش الحر.
وقالت شبكة «شام»: إن الاشتباكات بين الجيش الحر وجيش النظام مستمرة في تل النبي مندو في مدينة القصير. وأضافت: إن الجيش الحر سيطر على منطقة واسعة.
من جهتها, قالت لجان التنسيق المحلية في سوريا: إن العشرات قُتِلوا امس الجمعة معظمهم في حلب، في حين تجدد القصف على أحياء حمص القديمة ومن بينها حي الوعر وعلى تلبيسة في ريف حمص.
من جهة أخرى قالت شبكة شام: إن ستة أشخاص من عائلة واحدة قتلوا فجر امس في قصف من قوات النظام على مخيم سبينة للاجئين الفلسطينيين في ريف دمشق.
كما تعرضت بلدات ومدن معضمية الشام والزبداني والنبك والعتيبة وداريا وسبينة لقصف من قبل قوات النظام، في حين شهدت داريا اشتباكات بين كتائب المعارضة المسلحة وقوات النظام.
وقالت شبكة سانا الثورة: إن كتائب الجيش الحر قصفت مواقع للشبيحة على طريق الضمير بريف دمشق بصواريخ محلية الصنع.
وفي ريف إدلب قال ناشطون: إن الجيش السوري الحر استهدف دبابة تابعة لقوات النظام عند حاجز زهرة المدائن، وأكد الناشطون أن الجيش الحر تمكن من تفجير الدبابة وقتل من فيها وذلك ضمن محاولاته للسيطرة على الطريق الرابط بين معسكر الشبيبة ومعمل القرميد، أحد أهم خطوط الإمداد لقوات النظام.

 يقول مقاتلون ونشطاء ان الحكومة السورية ترسل اعضاء من ميليشيات غير نظامية للتدريب على حرب العصابات في قاعدة سرية بإيران بهدف دعم قواتها المسلحة التي استنزفت بعد عامين من القتال والانشقاقات.

وفي حمص، تجدّد القصف براجمات الصواريخ على أحياء حمص المحاصرة، ودوت انفجارات هزت المنطقة، وأفادت شبكة شام بأن قوات النظام تقصف بالمدفعية الثقيلة وقذائف الهاون مدينة تلبيسة مما أسفر عن سقوط عدد من الجرحى، كما استهدف القصف بلدة الغنطو ومدينة القصير.
كما أفادت الشبكة بتعرض حي بني زيد ومحيط مشفى الكندي بحلب لقصف بالمدفعية الثقيلة من قبل قوات النظام، وفي المقابل استهدف قصف بقذائف المدفعية شنّه مسلحو المعارضة مطار كويرس العسكري بريف حلب، كما استهدف الجيش الحر ناقلات ذخيرة ووقود تابعة لقوات النظام وهي في طريقها إلى قاعدة الدفاع الجوي بالمسيفرة.
وفي دير الزور أفادت شبكة شام بوقوع اشتباكات بين الجيش الحر وقوات النظام بحي الجبيلة، وأوضح ناشطون، أن الجيش الحر استهدف بقذائف الهاون قوات الأمن والشبّيحة داخل مطار دير الزور العسكري.
وقال المرصد: إن الاشتباكات بين مقاتلين من الكتائب المقاتلة والقوات
النظامية في حيّي «الكرك» و»طريق السد» بمدينة درعا جنوبي سوريا تجددت من بعد منتصف ليل الخميس/الجمعة.
كما دارت اشتباكات بين مقاتلين من الكتائب المقاتلة والقوات النظامية في حي «الجبيلة» بمدينة دير الزور عند منتصف ليل الخميس/الجمعة.
رافقها قصف من قبل القوات النظامية على الحي.
وأوضح المرصد أن قرى «الحويجة» و»جسر بيت الراس» و»عنيق باجرة» بريف حماة  تعرضت للقصف من قبل القوات النظامية عند منتصف ليل الخميس/الجمعة.





تعليقات (0) اضغط هنا لقراءة شروط استخدام الموقع (طالع البند الخاص بالتعليقات) إشترك في خدمة أر أس أس

أكتب تعليقا
  • عريض
  • مائل
  • خط بالأسفل
  • إقتباس
بقي لك -- حرفا

الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha

الأكثــر قــراءة

الأكثـر تعليـــقاً