الخميس 17 جمادى الآخرة 1435 - 17 أبريل (نيسان) 2014
الرئيسية
الإعلانات
آخــر الأخبــار |
آخر الاخبار الأمير جلوي يؤكد أهمية تجاوب المتحدثين الرسميين مع الإعلاميين آخر الاخبار مسابقة الأمير محمد بن جلوي تكرم الفائزين بجوائزها آخر الاخبار بروفيسور أمريكي يشهر إسلامه بالخبر آخر الاخبار حياة الآباء والأجداد بـ «ملتقى الشبل المسلم» آخر الاخبار هدف عكسي يهدي الفوز للجزيرة..!! آخر الاخبار وايغو وجمعان يواصلان الغياب عن الاتفاق آخر الاخبار الشباب في الوقت القاتل يقلبها على الاستقلال آخر الاخبار الفتح يودع دوري أبطال آسيا رسميا آخر الاخبار رفع عدد المنتخبات في كأس آسيا 2019 إلى 24 آخر الاخبار 60 % من النساء يؤيدن الفحص النفسي للأزواج

الرئيسية > الرأي >


وزير العمل أضاع الأمل

وزير العمل أضاع الأمل
كم نحن في حاجة ماسة للمحافظة على الاستقرار !

وكم نحن في حاجة ماسة للمحافظة على وحدة الصف !
وكم نحن في حاجة ماسة للمحافظة على الأمن والأمان !
وكم نحن في حاجة ماسة للمحافظة على الثقة بين المواطن والمسؤول !
انها المسؤولية ,انها الوطنية ,انها التضحية والمصلحة من أجل هذا الوطن ,نعم لقد تابعت بعين الرقيب مثلما تابع المهتمون من أبناء هذا الوطن.

انها المسؤولية ,انها الوطنية ,انها التضحية والمصلحة من أجل هذا الوطن ,نعم لقد تابعت بعين الرقيب مثلما تابع المهتمون من أبناء هذا الوطن. القرار الصادر من وزير العمل وما تناقلته وسائل الإعلام على مختلف أنواعها والاثار الجانبية التي شكلها هذا القرار في الوسط التجاري والصناعي والاجتماعي.

القرار الصادر من وزير العمل وما تناقلته وسائل الإعلام على مختلف أنواعها والاثار الجانبية التي شكلها هذا القرار في الوسط التجاري والصناعي والاجتماعي.. تابعنا بدقة الكتابات والتصريحات والاراء والتحاليل من الكتاب والمسؤولين في الغرف التجارية والشركات ,تابعنا أيضا التجمعات من المقاومين ورجال الاعمال في مختلف المناطق أمام مكتب العمل والاصوات التي ارتفعت والتحديات ورفض القرار, ووجهات النظر والمقترحات من اللجان ومناشدات رجال الاعمال والمسؤولين في الغرف التجارية خادم الحرمين يحفظه الله وولي عهده الامين للتدخل لوقف القرار. لا اعرف لمصلحة من كل هذا.. المصلحة المصلحة يا ابناء الوطن ..العالم الخارجي يتفرج ويراقب عن كثب , وكم هناك من المتربصين الذين يتمنون أن تشيع الفتنة والفوضى والشتات بين أبناء هذا الوطن .التريث التريث ..العقل والمنطق ..كما قال أصحاب الشركات ورجال الاعمال على مختلف مستوياتهم السمع والطاعة عندما صدر القرار (نظام النطاقات) وتم تطبيقه على الجميع وتم  التعامل معه لمصلحة السعودة .ولكن يا معالي الوزير (رخصة العمل من 100 ريال الى 2400 ريال ) هذا من الصعب جداٌ ومن سابع المستحيلات (وإذا اردت ان تطاع فأمر بما هو مستطاع ) تساؤلات كثيرة تدور في خاطري وخاطر الكثير من المتابعين لهذا القرار منها ..هل الوزير يطمع ان يقال ان وزارة العمل أصبحت من الوزارات التي تدر على الدولة مليارات ؟ وهل الدولة في حاجة الى هذه المليارات التي تسبب الصداع وتضر بمصلحة المواطن وخزينة الدولة . الحمدلله كانت وصايا خادم الحرمين الشريفين في جميع مقابلاته خدمة وراحة المواطن وعدم المساس بعيشته وكرامته .ولقد اعتاد القطاع الخاص من الدولة ايدها الله الدعم والمؤازرة وانها تعتبر شريكاٌ اساسياٌ له في مسيرة التنمية الاقتصادية وان قرار وزارة العمل الاخير سيحجم كثيرا من نشاط قطاع الأعمال ودوره . ويقود الى خسائر كبيرة تتكبدها منشآت هذا القطاع ولاسيما المنشآت الصغيرة والمتوسطة التي تشكل اكثر من 90% من مكونات الاقتصاد الوطني وتوفر آلاف الوظائف للسعوديين. ولا يخفى على الجميع أن قطاع الأعمال السعودي ملتزم ببرامج الدولة وتوجهاتها خاصة ما يتعلق ببرامج التوطين والسعودة وتوفير فرص العمل للشباب السعودي ,ولكن مثل هذه القرارات سيكون أثرها سلبيا بشكل كبير. عزيزي معالي الوزير إذا كان الهدف من هذا القرار هو جمع (15 مليارا للوزارة) من جيوب ابناء الوطن من أجل البرامج التدريبية وخدمات التوظيف للمواطنين الباحثين عن العمل اعتقد ان قرار الوزير بالزيادة يأتي في ظل قيام الدولة بتوفير جميع الموارد المالية المطلوبة إنفاذا لتوجيهات خادم الحرمين الشريفين , مبينا بوجود قصور لدى وزارة المالية في تلبية مطالب وزارة العمل بتأمين الموارد المالية للتدريب .على الرغم من هذه الطفرة التي تعيشها بلادنا .اخواني لنقف وقفة تأمل ما ذنب رجال الأعمال والشركات وخزينة الدولة الذين ارتبطوا بمشاريع كبيرة تتنفذ لعدة سنوات من سيدفع الفروق والزيادة وهل تتحمل الشركات ورجال الاعمال ...إذن هناك خسائر وأضرار وهل تتحمل الدولة التعويضات أيضا ؟ هناك أضرار وخسائر على ميزانية الدولة , وهل تعتقد يا معالي الوزير اصرارك على التطبيق سوف تقوم الشركات بتحميل المواطن والمستهلك هذه الزيادات .إذاٌ لقد خلقتم مشكلة من لا مشكلة. معالي الوزير بنظرة الأب الى الأبناء والأخ الكبير الى اخوانه , مسألة السعودة وتوظيف العاطلين واقامة مراكز التدريب والتأهيل على مستوى المملكة يمكن القضاء عليها بتعاون الجميع .وأقترح على معاليكم أولاٌ حصر العاطلين عن العمل في جميع مناطق المملكة .ثانياٌ اجبار الشركات بالتوظيف حسب نسبة العمالة بحيث تتولى امارات المناطق والغرف التجارية ومكاتب العمل الاشراف على التوظيف والقضاء على البطالة . ثالثاُ انشاء معاهد ومراكز التدريب والتأهيل في جميع التخصصات وحاجة السوق للجنسين بتعاون القطاع الخاص والغرف التجارية بانشاء هذه المعاهد في جميع مدن وقرى المملكة . رابعا وضع حوافز التدريب وتشجيع المتدربين .خامسا تطوير المواهب الفنية ودعمها بالقروض لفتح مشاريع صغيرة . بهذه الطرق نستطيع القضاء على البطالة ودعم السعودة وتحقيق ثقافة الامن الوظيفي وثقافة الاستقرار الجماعي وثقافة الولاء والانتماء لهذا الوطن وأبنائه وان نستلهم الدروس والعبر من الاوضاع التي حلت بالدول المجاورة .حفظ الله بلادنا وأدام نعمة الامن والأمان على هذا الوطن في ظل الحكومة الرشيدة حكومة خادم الحرمين الشريفين يحفظه الله. 

alyaqout_j@hotmail.com








الرأي

0 تعليق)
يبدو أن العراق سيستمر في صراع الدم وفوضى القتل، ما دام المشروع الطائفي للحكومة ورعاتها مستمرا. وتجري القوى النافذة المستفيدة التابعة لإيران وميلشياتها تغذية آلة الكره والموت لمنع الاستقرار في العراق،... بقية المقال
0 تعليق)
طبعاً أنا -كغيري من الآباء- أرى أنه لا توجد في العالم تربية كتربيتي لأولادي، وبعض الآباء والأمهات يتجاوزوني في هذه النقطة، فيحولون أحاديثهم مع زائريهم إلى أحاديث عن أساليبهم التربوية... بقية المقال
0 تعليق)
داخل كل إنسان شرقاوي شيء اتفاقي. وهذا هو ما يفسر حالات الإحباط والغضب والحيرة التي تسيطر على الشرقاويين هذه الأيام. فعلى الرغم من مرور أكثر من أسبوعين على حقيقة هبوط... بقية المقال
0 تعليق)
تعتبر البنوك السعودية من المنشآت الأساسية في بنية الاقتصاد والمرتكز الأهم في مصدر نموه وتنميته بما يلائم امكانات وحجم الاقتصاد الكلي، حيث يرجع ذلك إلى طبيعة دورها عادة مثلما تفرضه... بقية المقال
0 تعليق)
أخيراً سيعاقب القانون الحقوقي الرجل الذي يضرب زوجته بغرامة تصل إلى 50 ألف ريال ولا تقل عن خمسة آلاف ريال، وقد تشمل العقوبة السجن وتتضاعف العقوبة بتعدد الاعتداء. ولا تعويض... بقية المقال
0 تعليق)
على الرغم من منافسة شديدة، بدأها التلفاز وفضائياته وبرامجه المثيرة.. ومنافسة الوسائل الجديدة مما يسمى بالإعلام الجديد ومنتجاته المختلفة، وخصوصا وسائل الاتصال الاجتماعي.. إلا أن خدمة الإرسال الإذاعي "الحكومي بالذات"... بقية المقال
0 تعليق)
لحظات سعيدة يعيشها أبناؤنا وبناتنا الطلاب والطالبات هذه الأيام، حيث ينتهي المشوار التعليمي الطويل بالحصول على شهادة التخرج من الجامعة والاستعداد للدخول في معترك حياة مختلفة وصعبة. في هذه اللحظات... بقية المقال
0 تعليق)
من عجائب الممارسات الحياتية في مجتمعنا، التناقضات الواضحة، التي تبين عدم المنطقية في تصرفاتنا، من إظهار الاهتمام الكبير في جزء معين من أمورنا، في حين يكون إهمالنا للجانب الآخر كبيرا... بقية المقال
0 تعليق)
بعد لقائه بوزير الخارجية الجزائري، أعاد الأمير سعود الفيصل، في بيانه أمس، موقف المملكة الراسخ من القضيتين السورية والفلسطينية، حيث عبر سموه عن رفض المملكة لإجراء الانتخابات الرئاسية التي ينوي... بقية المقال

تعليقات (0) اضغط هنا لقراءة شروط استخدام الموقع (طالع البند الخاص بالتعليقات) إشترك في خدمة أر أس أس

أكتب تعليقا
  • عريض
  • مائل
  • خط بالأسفل
  • إقتباس
بقي لك -- حرفا

الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha

الأكثــر قــراءة

الأكثـر تعليـــقاً